العملات مرتفعة العائد تتراجع لمخاوف بشأن النمو واليورو يهبط

Tue Mar 6, 2012 10:07am GMT
 

لندن 6 مارس اذار (رويترز) - تراجع اليورو صوب أدنى مستوى في أسبوعين وانخفضت العملات مرتفعة العائد اليوم الثلاثاء مع زيادة عزوف المستثمرين عن شراء الأصول عالية المخاطر في ظل بواعث قلق بشأن ديون منطقة اليورو والاقتصاد العالمي مما دعم الملاذات الآمنة مثل الدولار والين.

وأدى الإحجام عن المخاطرة إلى يوم ثان من التراجعات في العملات ذات العائد المرتفع والمرتبطة بدورة النمو الاقتصادي مثل الدولارين الأسترالي والنيوزيلندي اللذين استهلا الهبوط أمس الاثنين عندما أعلنت الصين عن أدنى مستوى للنمو السنوي المستهدف في ثمانية أعوام.

وسلطت نتائج استطلاعات مديري المشتريات في منطقة اليورو يوم الاثنين الضوء على توقعات ضعيفة للمنطقة ونالت من العملة الموحدة. ومن المتوقع أن تؤكد بيانات معدلة للناتج المحلي الإجمالي في الربع الأخير من العام الماضي تصدر الساعة 1000 بتوقيت جرينتش أن الاقتصاد قد انكمش.

وتأثر اليورو سلبا أيضا من جراء عدم التيقن قبيل حلول الموعد النهائي لمبادلة سندات اليونان يوم الخميس.

وتراجع اليورو نحو 0.2 بالمئة إلى 1.3186 دولار مقتربا من أدنى مستوى في أسبوعين 1.3160 دولار الذي سجله يوم الاثنين. وتحدث المتعاملون عن طلبات شراء في نطاق 1.3170-1.3150 دولار وعروض بيع عند 1.3220-1.3240 دولار.

وهبط الدولار الأسترالي حوالي 0.5 بالمئة إلى 1.0621 دولار وسجل أدنى مستوى خلال اليوم عند 1.0604 دولار بعد تفعيل أوامر لوقف الخسائر.

وفقدت العملة الأسترالية 0.8 بالمئة أمام الين الياباني لتسجل في أحدث سعر لها 86.20 ين.

وارتفع الين منخفض العائد أمام الدولار الذي هبط بعد أن فشل في اختراق أعلى مستوى في تسعة أشهر 81.86 ين للمرة الثانية. وتراجعت العملة الأمريكية 0.2 بالمئة إلى 81.18 ين.

وارتفع الدولار نحو سبعة بالمئة على حساب الين منذ أواخر يناير كانون الثاني مستفيدا من تيسير مفاجئ للسياسة النقدية من جانب بنك اليابان المركزي وعجز تجاري لليابان. وارتفع مؤشر الدولار 0.2 بالمئة إلى 79.450.

أ أ - ع ه (قتص)