مسؤول في هيلتون العالمية: لن نخرج من مصر بل سنعزز وجودنا

Thu Nov 17, 2011 2:04pm GMT
 

من إيهاب فاروق

القاهرة 17 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قال مسؤول كبير في مجموعة هيلتون العالمية اليوم الخميس إن المجموعة لن تخرج من مصر بسبب الاحداث الراهنة بل ستعزز وجودها من خلال إقامة فنادق جديدة في مصر والشرق الاوسط.

وقال كريستيان جريج نائب رئيس عمليات هيلتون في مصر ودول الشام اليوم في مؤتمر صحفي بالقاهرة "لن نخرج من مصر بل سنعزز وجودنا بها وبمنطقة الشرق الأوسط. نثق في وجود فرص للاستثمار في مصر. سنزيد من حملاتنا التسويقية للفنادق رغم الازمات الحالية."

ووجهت انتفاضة أطاحت بالرئيس حسني مبارك في فبراير شباط ضربة للاقتصاد وأثارت موجة من العنف الطائفي وأعمال عنف اخرى يكافح الجيش الذي يدير شؤون البلاد وحكومته المؤقتة للسيطرة عليها. وأدى ذلك الى هروب المستثمرين والسياح.

وانخفض عدد السياح الذين زاروا مصر في الربع الثاني من العام الجاري بمقدار الثلث عنه في نفس الفترة من 2010.

وزار مصر نحو 2.2 مليون سائح في الربع الثاني مقابل 3.5 مليون سائح في نفس الفترة من 2010.

وأضاف جريج "مع أن هذا العام كان مليئا بالتحديات الصعبة إلا أن جميع فنادقنا ظلت مفتوحة خلال الثورة. لا ننكر ان الأحداث اثرت. نسبة الإشغال بلغت 50 بالمئة في فنادق هيلتون بمصر خلال العام الجاري. ولكن نثق في عودة صناعة السياحة بمصر إلى قوتها خلال فترة وجيزة."

ووجه تراجع أعداد السياح ضربة موجعة لملايين المصريين الذين يعتمدون فى كسب قوتهم على ما ينفقه نحو 14 مليون سائح كانوا يزورون البلاد.

وقال جريج "استكملنا خططنا التوسعية من خلال افتتاح فندق هيلتون الزمالك ريزيدنس بالقاهرة وهيلتون المنتجع النوبي في مرسى علم."   يتبع