قمة رويترز- مصر تحسم قريبا مسألة الإلغاء التدريجي لدعم الطاقة

Thu Oct 27, 2011 8:28pm GMT
 

من دينا زايد وإدموند بلير

القاهرة 27 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قال محمود عيسى وزير التجارة والصناعة المصري اليوم الخميس إن مصر تضع اللمسات الأخيرة على خطط لإلغاء دعم الطاقة للقطاع الصناعي وهي عملية تدريجية تم الاتفاق عليها منذ عام 2007.

وقال عيسى لقمة رويترز للاستثمار في الشرق الأوسط إنه يتوقع صدور قرار نهائي بشأن كيفية تنفيذ الإلغاء التدريجي قبل نهاية العام.

وأضاف "مسألة دعم هذه الصناعات في مصر غريب جدا ويمثل عبئا ثقيلا جدا لأن أي دولة لا تستطيع أن تفعل ذلك بهذه الصورة."

وقال عيسى إن الحكومة ستبدأ الإلغاء التدريجي في الصناعات كثيفة الاستهلاك للطاقة مثل الصلب والأسمنت مضيفا أن العديد من هذه الشركات تصدر منتجاتها وهو ما يعني "أنها تصدر ... طاقة مدعمة".

لكنه قال إن أي قرار سيأخذ في الاعتبار احتياجات الشركات وكيف ستؤثر زيادة التكاليف على المستهلكين.

وتضرر اقتصاد مصر أكثر الدول العربية سكانا جراء أشهر من الاضطرابات السياسية بعد الإطاحة بالرئيس حسني مبارك في فبراير شباط.

وقال عيسى الذي تسلم منصبه في يوليو تموز في رابع تعديل وزاري منذ بداية العام إن مصر تناقش سبلا لزيادة تجارتها مع الولايات لمتحدة ودول أوروبية.

وزادت تجارة السلع بين الولايات المتحدة ومصر أكثر من 30 في المئة في 2010 إلى 9.1 مليار دولار بينما ارتفعت الاستثمارات الأمريكية في مصر إلى 11.7 مليار دولار.   يتبع