كارفور تخفض التوزيعات النقدية والاستثمارات

Thu Mar 8, 2012 11:27am GMT
 

باريس 8 مارس اذار (رويترز) - قلصت كارفور أكبر سلسلة لمتاجر التجزئة في أوروبا توزيعاتها النقدية وإنفاقها الرأسمالي وجمدت خطتها لتجديد متاجرها العملاقة وسط توقعات بعام صعب آخر يحجم فيه المتسوقون عن الإنفاق.

وأعلنت المجموعة الفرنسية عن انخفاض بنسبة 19 في المئة في أرباح 2011 في آخر نتائج في عهد رئيسها السابق لارس أولوفسون وقالت اليوم الخميس إنها أرجأت المحادثات الخاصة بسلسلة متاجر كارفور بلانيت العملاقة الجديدة لما بعد 2012 إذ أن النتائج جاءت أقل من التوقعات حتى الآن.

وسيتيح هذا لثاني أكبر متاجر للتجزئة في العالم بعد وول مارت الأمريكية أن تحتفظ بالسيولة وتركز على المزيد من الخطط الفورية لخفض الأسعار لاستعادة المتسوقين والإسراع في خطط التوسع في التجارة الالكترونية.

وبلغت الأرباح التشغيلية لكارفور 2.18 مليار يورو (2.9 مليار دولار) في 2011.

وعزت الشركة التراجع في العام الماضي إلى "الظروف الصعبة التي واجهناها خلال العام خاصة في جنوب أوروبا وتراجع أداء المتاجر الضخمة في فرنسا."

س ج - ع ه (قتص)