جنوب السودان يجري محادثات مع هاليبرتون الأمريكية لتعزيز إنتاج النفط

Fri Oct 28, 2011 8:34pm GMT
 

جوبا 28 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قال مسؤول حكومي كبير اليوم الجمعة إن دولة جنوب السودان المنتج الافريقي الجديد للنفط تريد تعزيز إنتاجها من خلال استخدام تكنولوجيا أكثر تطورا بمساعدة شركات أجنبية والتوصل إلى اكتشافات جديدة.

واستحوذ جنوب السودان على 75 بالمئة من إنتاج النفط السوداني البالغ 500 ألف برميل يوميا بعد أن أصبح دولة مستقلة في يوليو تموز.

وتنتج الدولة نحو 300 ألف برميل يوميا لكن مصادر بقطاع النفط تقول إن ضعف كفاءة التكنولوجيا المستخدمة يؤدي إلى فقد معظم الخام الذي يجري ضخه.

وقال كوستي مانيبي نجاي وزير المالية والتخطيط الاقتصادي إن جنوب السودان أجرى محادثات مع شركة هاليبرتون الأمريكية لرفع معدلات الاستخراج من الآبار إلى ما يصل إلى 40 بالمئة من 23-25 بالمئة في الوقت الراهن.

وأضاف خلال مؤتمر لصناعة النفط في عاصمة جنوب السودان "بالأمس أجريت محادثات مع هاليبرتون ... لاستكشاف إمكانية رفع معدلات إنتاجنا هنا .. ووفقا لما قالوه فمن الممكن تحقيق ذلك والوصول إلى 36-40 بالمئة."

وقال صندوق النقد الدولي هذا الأسبوع إن من المتوقع تراجع إنتاج النفط في جنوب السوادن إلى النصف بحلول عام 2020 إذا لم تحدث اكتشافات جديدة.

وقال الوزير "تناقص الإنتاج يجعل من المهم جدا أن تبذل شركات النفط قصارى جهدها لزيادة الإنتاج من مناطق الامتياز الحالية وأن تستكشف مناطق جديدة أيضا."

ع ه (قتص)