ايطاليا.. وفيات مدنيين في ليبيا تعرض للخطر مصداقية حلف الاطلسي

Mon Jun 20, 2011 5:37pm GMT
 

من نك كاري

طرابلس 20 يونيو حزيران (رويترز) - قال وزير الخارجية الايطالي فرانكو فراتيني اليوم الاثنين ان حلف شمال الاطلسي يعرض للخطر مصداقيته بقنبلة دمرت منزلا في العاصمة الليبية قتلت العديد من السكان.

وهذه هي المرة الاولى التي يقر فيها حلف الاطلسي بأنه تسبب في عدة إصابات في صفوف المدنيين في ليبيا وجاءت في توقيت يشعر فيه الحلف بالضغط من ان الحملة تستهلك وقتا وموارد أكثر مما كان متوقعا.

وقال الحلف ان الهدف المزمع كان موقع صواريخ. وقال رئيس عمليات الحلف في ليبيا انه يأسف عل الخسائر في الارواح وان عطلا في النظام ربما أخرج السلاح عن مساره.

واتهم مسؤولون ليبيون حلف الاطلسي بتعمد استهداف السكان وأنحى باللائمة على الحلف في سقوط مزيد من القتلى من المدنيين في بلدة سبها الجنوبية وصرمان غربي طرابلس.

وقال فراتيني للصحفيين قبل اجتماع لوزراء خارجية الاتحاد الاوروبي في لوكسمبورج لبحث سبل مساعدة المعارضين الذين يحاولون الاطاحة بمعمر القذافي "حلف شمال الاطلسي يعرض للخطر مصداقيته.. لا يمكننا ان نخاطر بقتل مدنيين."

وعبر فراتيني عن قلقه من ان حلف الاطلسي يخسر الحرب الدعائية ضد القذافي وان تقارير وسائل الاعلام الغربية لم تشدد بدرجة كافية الاعمال الجيدة التي يقوم بها الحلف كل يوم لحماية المدنيين الليبيين.

وقال "لا يمكننا ان نستمر مع رأي عام لا يواكب الدعاية اليومية للقذافي."

وواصل حلف الاطلسي اليوم الاثنين حملته التي بدأت قبل ثلاثة أشهر بتوجيه ضربات جوية. وقال مراسل رويترز في وسط طرابلس انه سمع أزيز طائرات في السماء في منتصف اليوم ثم اصوات انفجارات عن بعد.   يتبع