افغانستان تشكو بشأن قصف باكستاني لقرى حدودية

Mon Jun 20, 2011 5:45pm GMT
 

كابول 20 يونيو حزيران (رويترز) - تقدمت أفغانستان بشكوى اليوم الاثنين إلى باكستان بشأن قصفها قرى أفغانية بعد وقت قصير على هجوم للقوات الباكستانية دفع متشددين للفرار عبر الحدود بين البلدين.

وينحي كل من الجانبين الافغاني والباكستاني باللائمة على الاخر في الفشل في التصدي بصرامة كافية للمتشددين الذين يعبرون الحدود بحرية.

ويهدد القتال بتصعيد التوتر في الوقت الذي تستعد فيه الولايات المتحدة لاعلان انسحاب تدريجي لقواتها من افغانستان الشهر المقبل.

وقال بيان لوزارة الخارجية الافغانية إن وزير الخارجية زلماي رسول تحدث إلى السفير الباكستاني بشأن قصف الجيش الباكستاني لقرى في منطقة ساركانو باقليم كونار القريب من الحدود في وقت سابق اليوم الاثنين.

وقال البيان "عبر الوزير عن قلق الجانب الافغاني لقصف قرى افغانية بمدفعية باكستانية ونقل طلب الحكومة الافغانية منع وقوع مثل هذا القصف."

وقال البيان "تسبب القصف الاخير في سقوط ضحايا مدنيين" دون اعطاء تفاصيل.

وتقع منطقة ساركانو قبالة منطقة مهمند القبلية حيث شنت قوات باكستانية هجوما جويا وبريا ضد معقل للمتشددين يوم السبت.

وقال الجيش الباكستاني في بيان إن هجوما شنته القوات الجوية والبرية أسفر عن مقتل 25 متشددا بينما فر اخرون عبر الحدود.

وتقع هذه المنطقة قرب وادي كورنجال حيث سحبت الولايات المتحدة قواتها عام 2010.

ا ح ص- س ح (سيس)