ألفا مصري يهتفون بسقوط رئيس المجلس العسكري في مسيرة

Tue Jul 12, 2011 5:03pm GMT
 

القاهرة 12 يوليو تموز (رويترز) - هتف نحو ألفي محتج مصري اليوم الثلاثاء بسقوط المشير محمد حسين طنطاوي رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة الذي يدير شؤون البلاد منذ إسقاط الرئيس السابق حسني مبارك في انتفاضة في فبراير شباط.

وخلال مسيرة من ميدان التحرير الذي يشهد اعتصاما منذ خمسة أيام إلى مبنى مجلس الوزراء ومبنى البرلمان القريبين هتف المحتجون "يسقط يسقط المشير" و"الشعب يريد إسقاط المشير" و"ارحل رحل بقى يا عم خلي عندك دم".

وبدا المحتجون مصرين على القصاص لمئات المتظاهرين الذين قتلوا خلال الانتفاضة التي أسقطت مبارك وهتفوا "يا نجيب حقهم يا نموت زيهم".

وتحرس قوات من الجيش كلا من مبنى مجلس الوزراء ومبنى البرلمان.

ولدى تقدم المتظاهرين صوب المبنيين سارع جنود بإغلاق بوابة مبنى مجلس الوزراء الذي يحيط به سور مرتفع.

كما هرول مئات الجنود ليصطفوا أمام السور الحديدي الطويل لمجلس الشعب فهتف المحتجون لطمأنتهم "سلمية سلمية".

وحمل محتجون علما طوله عشرات الأمتار خلال المسيرة التي استمرت نحو نصف ساعة.

ويطالب المعتصمون في ميدان التحرير وفي مدن خارج القاهرة بمحاكمات أسرع وعلنية للمتهمين في قضايا قتل المتظاهرين وقضايا الفساد.

وأجرى المجلس الأعلى للقوات المسلحة الكثير من الإصلاحات السياسية خلال الشهور الماضية لكن نشطاء سياسيين وحزبيين يطالبون بتطهير مؤسسات الدولة ممن عملوا مع مبارك.

م أ ع- س ح (سيس)