إطلاق نار في مشاجرة أمام المستشفى الذي يعالج به مبارك

Tue Aug 2, 2011 7:35pm GMT
 

(لإضافة سقوط ثلاثة مصابين آخرين وتفاصيل)

شرم الشيخ (مصر) 2 أغسطس آب (رويترز) - قال شهود عيان إن مشاجرة وقعت اليوم الثلاثاء أمام مستشفى شرم الشيخ الدولي الذي يرقد به الرئيس المصري السابق حسني مبارك في منتجع شرم الشيخ على البحر الأحمر وإن أعيرة نارية أطلقت بكثافة خلال التشاجر.

وقال شاهد إن المشاجرة وقعت بين بدو وعمال وافدين من صعيد مصر.

وقالت مصادر طبية إن ثلاثة من العمال الوافدين أصيبوا بجروح خطيرة خلال تبادل إطلاق النار ونقلوا إلى مستشفى شرم الشيخ الدولي.

وقال الشاهد أن المشاجرة وقعت بعد أن ضرب بدو وافدا وأصابوه بجروح أدخل بسببها مستشفى شرم الشيخ الدولي.

وأضاف أن أقارب المصاب حضروا إلى المكان واشتبكوا بالرصاص مع البدو وقطعوا الطريق أمام المستشفى وحطموا الحواجز التي تستخدم في تأمين باب المستشفى.

وتابع أن قوات الشرطة التي كانت تقوم بتأمين بوابة المستشفى انسحبت إلى الداخل مع بدء تبادل إطلاق النار.

وقالت وسائل إعلام إن مبارك ينتظر نقله إلى القاهرة حيث ستبدأ محاكمته غدا الأربعاء لكن مصريين يتشككون في أن يظهر في قفص الاتهام قائلين إن المجلس الأعلى للقوات المسلحة الذي يدير شؤون البلاد يريد تجنب إذلال رئيسه السابق.

ومبارك (83 عاما) متهم بالتآمر لقتل متظاهرين والشروع في قتل آخرين خلال الانتفاضة التي أطاحت به في فبراير شباط.

وقال الشاهد إن عشرات المسلحين من الجانبين يشاركون في الاشتباكات التي امتدت إلى منطقة عشوائية قريبة يسكنها بدو.

م أ ع- س ح (سيس)