سكان شرم الشيخ يريدون محاكمة مبارك وعودة السائحين

Tue Aug 2, 2011 9:31pm GMT
 

من مروة عوض

القاهرة 2 أغسطس اب (رويترز) - اعتاد سكان منتجع شرم الشيخ الذي يطل على البحر الأحمر على اضطراب حياتهم اليومية بسبب رجل مصر القوي المخلوع حسني مبارك.

واعتاد مبارك الحضور إلى هنا للاستجمام حين كان رئيس مصر ويعيش هنا في منفى داخلي منذ ستة أشهر بعد الإطاحة به.

وعشية بدء محاكمته يصر سكان شرم الشيخ على رؤيته يواجه العدالة. لكن ما يهمهم أكثر من ذلك أن يعود السائحون إلى المدينة.

وبمرور السنين صار مبارك يأتي إلى شرم الشيخ هربا من تلوث القاهرة حيث الهواء النقي الآتي من البحر الأحمر إلى المنتجع.

وفي كل مرة جاء فيها إلى المدينة أو غادرها اغلقت قوات الأمن الطرق.

لكن الناس في المدينة لم يعتادوا على غرف فارغة في الفنادق.

وفي حين أن شرم الشيخ لم تشهد المظاهرت العنيفة التي شهدتها القاهرة والإسكندرية ومدن أخرى خلال الانتفاضة التي أطاحت بمبارك فإن السائحين حزموا أمتعتهم وفروا من المدينة ولم يعودوا بنفس الأعداد إلى الآن.

وقال عبد الله عفيفي وهو صاحب متجر "مشكلة شرم الشيخ ليست مبارك لكنها غياب الأمن بعد الانتفاضة.. أريد أن أراه يحاكم لكن أن يكون في قفص اتهام لن يزيد عن منظر."   يتبع