طاقم أتلانتس يستيقظون على موسيقى التون جون ويفرغون حمولة المكوك

Wed Jul 13, 2011 9:43pm GMT
 

من كريس بالتيمور

هيوستون 13 يوليو تموز (رويترز) - بعد أن استيقظوا على أنغام موسيقى التون جون قام طاقم المكوك أتلانتس بإعادة تخزين أطنان من الإمدادات بالمحطة الفضائية الدولية اليوم الأربعاء في آخر رحلة لبرنامج المكوك الذي تسيره ادارة الطيران والفضاء الامريكية (ناسا).

وتحدث طاقم المكوك في عدة مقابلات تلفزيونية عن مشاعرهم تجاه انتهاء برنامج المكوك الذي استمر 30 عاما والذي ستطوى صفحته بعودة المكوك المزمعة الى الأرض في 21 يوليو تموز.

وقالت اختصاصية الرحلة ساندرا ماجنوس "اعتقد اننا بعد عودتنا الى الأرض .. بعد الهبوط .. سيكون هذا أمرا قاسيا جدا علينا ... أعتقد اننا سنواجه وقتا عصيبا عندما نترك المكوك."

وستحال مركبات المكوك إلى التقاعد لإفساح المجال لجيل جديد من مركبات الفضاء يقول الرئيس باراك أوباما إنها ستوصل رواد الفضاء الأمريكيين إلى كويكب ثم إلى المريخ.

وحتى ذلك الحين ستكون المحطة الفضائية الدولية التي تكلف بناؤها مئة مليار دولار هي المحطة لأي سفينة مأهولة ترسلها ناسا للفضاء. وسيتم نقل رواد الفضاء الأمريكيين الى المحطة وعودتهم على متن كبسولات الفضاء الروسية سويوز مقابل 50 مليون دولار للفرد.

وتوج أسطول المكوك الأمريكي إنجازاته ببناء محطة الفضائية الدولية التي اكتملت في الآونة الأخيرة بمشاركة 16 دولة وتدور في مدار على ارتفاع 370 كيلومترا فوق الأرض.

وقال قائد المكوك اتلانتس كريس فيرجسون في مقابلة "عندما يتم كل شيء فإن ذلك سيظهر في المحطة الفضائية.. انه برنامج عظيم."

ويواجه طاقم اتلانتس الآن مهمة ضرورية تتمثل في تفريغ معدات احتياطية وإمدادات وأطعمة تزن 4265 كيلوجراما من حاوية موجودة بالمكوك ونقلها الى المحطة.   يتبع