الصليب الاحمر يخشى تفاقم الوضع الانساني في ليبيا

Tue Jul 5, 2011 6:57pm GMT
 

(لإضافة مقتبسات)

من ستيفاني نيبهاي

جنيف 5 يوليو تموز (رويترز) - قالت اللجنة الدولية للصليب الاحمر اليوم الثلاثاء ان الرعاية الصحية وامدادات الغذاء تتدهور في ليبيا لكن حكومة الزعيم الليبي معمر القذافي تمكنت من الاستمرار في دفع الرواتب ودعم الغذاء في المناطق التي تسيطر عليها.

وعبرت اللجنة عن قلقها بخصوص امكان تدهور الوضع الانساني اذا اندلع قتال في العاصمة طرابلس.

وقال بول كاستيلا رئيس وفد اللجنة الدولية للصليب الاحمر في طرابلس في افادة صحفية "بصراحة نحن اليوم في موقف تشعر فيه اللجنة الدولية للصليب الاحمر بقلق بالغ بشأن الوضع الذي يتغير بسرعة وقد يصبح أعنف مما هو اليوم."

واضاف "نحن نستعد للاستجابة للحاجات العاجلة اذا اندلع القتال لاننا نرى خطوط الجبهات تتحرك باستمرار والقتال مستمر."

وقال كاستيلا ان خطوط الجبهة المتغيرة قرب مصراتة ومنطقة جبل نفوسة جنوب غربي طرابلس أجبرت المزيد من الأسر على الفرار من منازلهم. واضاف "لانعتقد ان خطوط جبهات القتال ستستقر قريبا بأي حال."

وقالت اللجنة الدولية للصليب الاحمر في بيان انها تساعد المستشفيات على علاج جرحى جبهات القتال في منطقة جبل نفوسة ونقلت امدادات من المواد الجراحية وغيرها من المواد الطبية الى مصراتة.

وقال برنامج الغذاء العالمي اليوم الثلاثاء ان موظفي الإغاثة التابعين للأمم المتحدة الذين وصلوا الى أربع بلدات في منطقة جبل نفوسة وجدوا ان الناس يحتاجون للغذاء وباعوا معظم ماشيتهم.   يتبع