مقاتلون يشنون المزيد من الهجمات في جنوب اليمن

Thu Jun 16, 2011 2:07pm GMT
 

من محمد مخشف ومحمد غباري

صنعاء/عدن 16 يونيو حزيران (رويترز) - قال سكان إن ملثمين هاجموا مباني بالقرب من مدينة الحوطة اليمنية الجنوبية اليوم الخميس وسط موجة من هجمات المقاتلين في المنطقة.

وقال سكان لرويترز عبر الهاتف إن المقاتلين الذين يصفهم الجيش اليمني بأنهم مقاتلون من تنظيم القاعدة استولوا لفترة وجيزة على مبنى إداري للقوات الأمنية ومكاتب في منطقة مسامير.

وقال ساكن "وقعت معركة طويلة مع قوات الأمن." وأضاف أن المسلحين تراجعوا بعدما نفدت الذخيرة التي كانت بحوزتهم.

وقتل ثلاثة حراس بالرصاص أمس الاربعاء عندما اقتحم مسلحون ثلاثة مبان حكومية أخرى في مدينة الحوطة المجاورة. وينشط انفصاليون جنوبيون ومقاتلون من تنظيم القاعدة في المنطقة.

وأصابت احتجاجات تنادي بالديمقراطية وضد حكم الرئيس اليمني علي عبد الله صالح الممتد منذ 33 عاما اليمن بالشلل تقريبا وأثارت اشتباكات مميتة بين قوات الحكومة وقبليين مسلحين مما أسفر عن مقتل العشرات.

ورفضت المعارضة السياسية عرضا من دول خليجية أمس للتوسط في الأزمة السياسية اليمنية التي جعلت البلاد على شفا الحرب الأهلية.

وعرضت دول خليجية عدة صفقات لإقناع صالح (69 عاما) بالتنحي. وانسحب صالح ثلاث مرات من خطط نقل السلطة في اللحظات الأخيرة.

وقالت قوات الأمن اليمنية إنها ألقت القبض على عشرة مقاتلين يشتبه بأنهم من القاعدة كانوا يحاولون التسلل إلى ميناء عدن الجنوبي في وقت متأخر من أمس. وتطل عدن على ممرات شحن استراتيجية يمر منها يوميا قرابة ثلاثة ملايين برميل نفط.   يتبع