أمطار غزيرة تلحق أضرارا بأجزاء من الصين والسيول تنتشر

Thu Jun 16, 2011 5:37pm GMT
 

بكين 16 يونيو حزيران (رويترز) - أفادت تقارير إخبارية اليوم الخميس بأن أمطارا تهطل بغزارة على وسط الصين وجنوبها أجبرت عشرات الآلاف على الفرار بعد تصاعد مياه الانهار مما دفع الحكومة للمطالبة بإجراء عمليات كشف على السدود المعرضة للخطر.

وأنهت هذه الأمطار الغزيرة فترة جفاف شهدتها عدة مناطق ولكنها باتت الآن تهدد حوض نهر يانجتسي والأقاليم القريبة منه بسيول وانهيارات طينية أسفرت عن مقتل 105 أشخاص.

وأفادت خدمة تشاينا نيوز سيرفيس الإخبارية بأنه في إقليم قيانجي في شرق الصين ساعدت القوات الصينية 122400 مقيم على الانتقال من مناطق منخفضة معرضة للخطر. وفي إقليم هوبي في وسط البلاد أدى هطول الأمطار بغزارة على مدى اليومين الماضيين إلى وقوع انهيار أرضي أسفر عن فقد ستة أشخاص وانسداد في مجرى نهر بينجدو مما أجبر ألفي مقيم على النزوح تحسبا لاجتياح المياه المندفعة للأنقاض والطين.

وقال مركز قيادة جهود الإغاثة من الفيضانات والجفاف في الصين "تواجه كثير من السدود الصغيرة مخاطر كبرى.. على جميع المناطق أن تبقى على أقصى درجة من اليقظة فيما يتعلق بسلامة السدود ومحطات الكهرباء التي تعمل بالطاقة المائية."

وحذر خبراء الأرصاد الجوية من أمطار متوقعة خلال اليومين المقبلين مما سيشكل مخاطر جديدة بما في ذلك مخاطر في الجنوب الغربي.

س ح - ع ع (من)