تركيا تتعهد بمساعدة المعارضة الليبية خلال شهر رمضان

Wed Jul 6, 2011 7:14pm GMT
 

من طولاي كرادنيز

أنقرة 6 يوليو تموز (رويترز) - تعهدت تركيا اليوم الأربعاء بمساعدة الشعب الليبي خلال شهر رمضان بإرسال خيام للإفطار ومساعدات أخرى عن طريق قيادة المعارضة.

وأيدت تركيا التي يغلب المسلمون على سكانها علنا خلال الشهر الماضي مساندتها للمعارضة الليبية التي تسعى لإنهاء حكم الزعيم معمر القذافي الممتد منذ 41 عاما.

وقال وزير الخارجية التركي أحمد داود أوغلو خلال مؤتمر صحفي مشترك في أنقرة مع محمود جبريل رئيس المجلس الوطني الانتقالي الذي يقود المعارضة في ليبيا إن بلاده ستكثف التعاون مع المجلس.

وأضاف "بأمانة لن يشعر الأتراك بالراحة عند الإفطار (في رمضان) إذا لم يستطع إخوانهم الليبيون أن يفطروا. ليس لديهم طعام يفطرون به لكن نحن لدينا طعام وينبغي إذن أن يكون لديهم طعام أيضا".

ويتوقع أن يبدأ شهر رمضان في مطلع أغسطس آب المقبل.

وذكر داود أوغلو أن بلديات المدن التركية ستتآخى مع مدن وبلدات ليبية لتقديم المساندة لها.

وتركيا عضو في حلف شمال الأطلسي وتساند عمليات الحلف في ليبيا بدور غير قتالي حيث تتركز جهودها على إبقاء قنوات مفتوحة لتقديم مواد الإغاثة للمدنيين.

وفقدت قوات القذافي في الآونة الأخيرة تحت ضغط غارات حلف الأطلسي الجوية السيطرة على بعض المناطق التي أصبحت تحت سيطرة المعارضة المسلحة. كما أدت عقوبات فرضتها الأمم المتحدة إلى قطع التمويل عن حكومته.   يتبع