طالبان الباكستانية تبث لقطات فيديو لاعدام رجال امن

Mon Jul 18, 2011 2:11pm GMT
 

اسلام اباد 18 يوليو تموز (رويترز) - نشرت حركة طالبان الباكستانية لقطات فيديو مصورة تظهر اعدام اكثر من 12 من افراد الامن الباكستاني في شمال غرب البلاد الشهر الماضي.

واظهرت اللقطات التي بثت على موقع (لايف ليك) افراد الامن وجميعهم يرتدون السراويل الفضفاضة والسترات التقليدية وهم يصطفون امام اربعة متشددين وجوههم مغطاه.

وصاح احد المتشددين بينما كان أفراد الامن يتابعون بهدوء قائلا "انهم اعداء دين الله. انهم مرتدون."

كما اتهم قوات الامن بقتل ستة اطفال "بوحشية" في سوات معقل طالبان السابق في شمال غرب باكستان.

وقال المتشدد قبل ان يطلقوا النار على الجنود "انهم (رجال الامن) اعتقلوا في عمليات."

وصرخ الجنود عند اطلاق النار عليهم. وفي وقت لاحق اطلق احد المتشددين النار على رؤوس الجنود للتأكد من قتلهم جميعا.

وقال الميجر جنرال اطهر عباس المتحدث باسم الجيش الباكستاني اليوم الاثنين ان قوات الامن اسرت اثناء غارة عبر الحدود شنها متشددون من افغانستان في منطقة دير بشمال غرب باكستان في الاول من يونيو حزيران. ولم يذكر مزيدا من التفاصيل.

وقال مسؤولون حكوميون باكستانيون انذاك ان ما يصل الى 400 متشدد عبروا من افغانستان واشتبكوا لاكثر من 24 ساعة في قرية شلتالو في منطقة دير. واضافوا ان 27 جنديا باكستانيا و45 متشددا قتلوا في الاشتباكات.

واعلنت طالبان الباكستانية مسؤوليتها عن الهجوم.

وتقدمت باكستان في وقت لاحق باحتجاج لدى كابول بشأن الهجوم ودعت القوات الافغانية والقوات التي تقودها الولايات المتحدة لاتخاذ اجراءات صارمة ضد المتمردين.

م ر ح - س ح (سيس)