قوات المعارضة الليبية تزعم انتصارها في البريقة

Mon Jul 18, 2011 3:51pm GMT
 

من نك كاري

مصراتة (ليبيا) 18 يوليو تموز (رويترز) - قال متحدث من المعارضة الليبية اليوم الاثنين ان مقاتلي المعارضة طردوا معظم قوات معمر القذافي من مدينة البريقة النفطية في أكبر تقدم لقوات المعارضة المسلحة على الجبهة الشرقية منذ أسابيع.

وقتل أكثر من 30 شخصا من الجانبين في القتال الذي دار على مدى اليومين الماضيين.

وقال المتحدث شمس الدين عبد المولى ان مقاتلي المعارضة يحاصرون البريقة وهي مرفأ رئيسي لتصدير النفط ويوجد بها مصفاة تكرير ومصنع كيماويات وظلت لعدة أشهر تمثل خط الجبهة الشرقي لقوات القذافي.

لكن شوارع المدينة مليئة بالألغام الأمر الذي يجعل من الصعب تأمين السيطرة التامة عليها.

وقال عبد المولى لرويترز عبر الهاتف "تراجع الجزء الرئيسي (لقوات القذافي) إلى راس لانوف... علمت أنهم (قوات القذافي) لديهم بعض الشاحنات رباعية الدفع مزودة بأسلحة آلية تنتشر بين راس لانوف وبشر."

وتقع راس لانوف وهي مركز نفطي آخر على بعد نحو 100 كيلومتر الى الغرب من البريقة.

وذكر عبد المولى ان عشرة من مقاتلي المعارضة قتلوا وأصيب 175 يوم السبت كما قتل اثنان واصيب 120 أمس الاحد.

وقال عبد المولى إن الجزء الاكبر من قوات المعارضة تجاوز البريقة الان وفي طريقها الآن الى بلدتي بشر والعقيلة. واضاف "أنا واثق انها ستشتبك اليوم أو غدا (مع قوات القذفي) في بشر والعقيلة أو في محيطهما."   يتبع