نائب سابق:بعض البحرينيين المفرج عنهم سيحاكمون أمام محاكم مدنية

Wed Aug 10, 2011 4:17pm GMT
 

من ايزابيل كولز

دبي 10 أغسطس اب (رويترز) - قال نائب بحريني سابق أفرج عنه مؤخرا إن البحرين أفرجت عن أكثر من 100 محتجز كانوا يواجهون محاكمات عسكرية لدورهم في الاحتجاجات المناهضة للحكومة في وقت سابق هذا العام لكن بعضهم سيحاكم أمام محاكم مدنية.

وقالت لجنة من المحامين الدوليين كلفتها الاسرة الحاكمة في البحرين بالتحقيق في الاحتجاجات التي قادتها الأغلبية الشيعية ان إجمالي من تم الافراج عنهم وصل الى 137 شخصا.

ومن بين المعتقلين الذين افرج عنهم يوم الاحد جواد فيروز ومطر ابراهيم مطر واعضاء سابقون في البرلمان من جمعية الوفاق وهي أكبر كتلة سياسية شيعية.

وقال فيروز الذي يتوقع اسقاط التهم الموجهة اليه انه تم ابلاغ بعض المعتقلين الاخرين انه لا يمكنهم مغادرة البلاد لحين محاكمتهم امام محاكم مدنية.

وقال فيروز الذي اتهم بنشر اخبار كاذبة والاشتراك في تجمعات غير قانونية انه سمع بالتقاط صور فوتوغرافية للمحتجزين لاظهار انهم في صحة جيدة حتى لا يزعمون تعرضهم للتعذيب عندما يمثلون أمام المحكمة مرة أخرى.

وقال ان السلطات لم تطلب منهم قبل الافراج عنهم أي توقيع أو التزام بأنه ستتم احالتهم الى محكمة مدنية.

وأضاف فيروز ان من بين الذين يرجح ان يواجهوا محكمة مدنية المحامي محمد التاجر الذي اعتقل في ابريل نيسان بعد الدفاع عن اشخاص اعتقلوا اثناء الاحتجاجات.

وتم اعتقال أكثر من 1000 شخص بعد ان سحقت البحرين مظاهرات في مارس اذار طالبت بمزيد من الحريات السياسية وانهاء التمييز الطائفي الذي يقول الشيعة انهم يواجهونه في الحصول على اراض أو مساكن أو وظائف بالحكومة.   يتبع