البوسنة تصدر أحكاما بالسجن على إسلاميين خططوا لشن هجمات

Thu Nov 10, 2011 4:49pm GMT
 

سراييفو 10 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - أصدرت محكمة بوسنية اليوم الخميس أحكاما بالسجن لمدد تصل إلى أربع سنوات ونصف على ثلاثة إسلاميين خططوا لشن هجمات تستهدف غير المسلمين من بينهم أفراد في قوات حفظ السلام التابعة للاتحاد الأوروبي في البوسنة بين عامي 2007 و2008 .

وجاء في نص الحكم إن الإسلاميين الثلاثة بزعامة رياض رستم باسيتش أدينوا بتهم الإرهاب لتشكيلهم جماعة منظمة خططت لشن هجمات ضد المسيحيين الأرثوذكس الصرب والكروات الكاثوليك في البوسنة أثناء العطلات الدينية للجماعتين.

وقال مرصاد ستريكان رئيس المحكمة التي أصدرت الأحكام إن الثلاثة خططوا أيضا لاستهداف أفراد من قوة حفظ السلام التابعة للاتحاد الأوروبي في وسط البوسنة.

وتابع قائلا "عملوا انطلاقا من مواقع التطرف العرقي والديني مفترضين أن البوسنة في حاجة لتطبيق الشريعة."

وأضاف "عملوا على... بث الخوف بين السكان وتقويض الهيكل الدستوري والسياسي للبوسنة والهرسك وإلحاق أضرار كبيرة بمنظمات الدولة والمنظمات الدولية."

جاء الحكم بعد نحو أسبوعين على إطلاق مسلحين إسلاميين النار على السفارة الأمريكية في العاصمة سراييفو أثارت انزعاج مسلمي البوسنة الذين يغلب عليهم الاعتدال وأثار الشكوك من جديد بشأن الإسلام المتشدد في البلقان.

وأصاب قناص من الشرطة الإسلامي المسلح برصاصة في الساق. وقد اعتقل المسلح (29 عاما) وهو من صربيا المجاورة.

وفي القضية التي صدرت فيها أحكام اليوم الخميس حكم على زعيم المجموعة بالسجن لمدة أربع سنوات ونصف. وحكم على شريكيه بالسجن لمدة ثلاث سنوات وأربعة أشهر لكل منهما.

وعثرت الشرطة بحوزتهم على كمية ضخمة من الأسلحة الآلية والمتفجرات والقنابل فضلا عن أشرطة فيديو توضح هجمات ارتكبها متطرفون إسلاميون في أنحاء العالم وتعليمات حول كيفية الإعداد لشن هجوم.   يتبع