بيلاي:أوروبا تنفق على الحيوانات الأليفة 250 ضعف مخصصات حقوق الانسان

Thu Jun 30, 2011 6:11pm GMT
 

من روبرت ايفانز

جنيف 30 يونيو حزيران (رويترز) - قالت نافي بيلاي مفوضة الأمم المتحدة السامية لحقوق الانسان اليوم الخميس إن الأوروبيين ينفقون على حيواناتهم الأليفة أكثر من 250 ضعف ما يخصصه العالم لحماية ودعم حقوق الانسان.

وفي مناشدة حارة لتقديم مزيد من الأموال للتعامل مع زيادة في المطالب التي يواجهها مكتبها في أعقاب "الربيع العربي" قالت بيلاي إن تمويلها السنوي البالغ 202 مليون دولار يعادل "ما ينفقه الاستراليون على بيض عيد القيامة".

واضافت في مؤتمر صحفي أن صدى رسالة الحركات الاحتجاجية في أنحاء الشرق الأوسط وشمال افريقيا تردد في أرجاء العالم مما أثار حماسا هائلا للقضايا الحقوقية.

وقالت "أدعو كل الدول لتخصيص المزيد لجعل حقوق الانسان واقعا."

ومضت تقول "من المنطقي بالتأكيد زيادة الاستثمار في الحقوق الانسانية ولدعم أولئك المحتجين الشجعان والمدافعين عن حقوق الانسان في الشرق الأوسط وشمال افريقيا وغيرها من المناطق بأكثر من مجرد الثناء والكلمات الرقيقة."

ومكتب بيلاي مركز جميع أنشطة الأمم المتحدة في مجال الحقوق والتي تتراوح بين برامج تدريب الشرطة في الدول حديثة النشأة وصولا إلى إدارة مراكز لمساعدة ضحايا التعذيب.

وقالت بيلاي (69 عاما) القاضية السابقة في المحكمة العليا في جنوب افريقيا إن ميزانيتها تعادل "تكلفة نحو ثلاث طائرات مقاتلة من طراز إف- 16 ".

م ص ع - أ س (من) (سيس)