نجاة وزير الدفاع اليمني من انفجار لغم

Tue Aug 30, 2011 7:35pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل وخلفية)

عدن 30 أغسطس اب (رويترز) - نجا وزير الدفاع اليمني من الموت بأعجوبة اليوم الثلاثاء بعد أن مر موكبه على لغم في جنوب البلاد حيث يقاتل الجيش متشددين يشتبه في أن لهم صلات بتنظيم القاعدة.

وقال مسؤول حكومي إن اللواء محمد ناصر أحمد لم يصب في الانفجار الذي أسفر عن مقتل اثنين من حراسه وإصابة أربعة آخرين أثناء زيارة لمحافظة أبين في جنوب البلاد.

ويقوم الوزير بجولة على الجبهة بالقرب من زنجبار عاصمة ابين وهي واحدة من ثلاث بلدات على الأقل سيطر عليها متشددون خلال الشهور الماضية مع استمرار الاحتجاجات على حكم الرئيس علي عبد الله صالح الذي يتولى السلطة منذ 33 عاما.

وكان المسؤول ذكر في باديء الأمر أن الوزير نجا من محاولة اغتيال لكنه قال فيما بعد إنه لم يكن مستهدفا بالهجوم.

وبينما يتعافى صالح في السعودية من محاولة اغتيال استهدفته في يونيو حزيران يحاول متشددون إسلاميون شجعتهم الاضطرابات السيطرة على بعض أحزاء الجنوب.

وقال سكان إن ما لا يقل عن أربعة متشددين قتلوا بنيران مدفعية قوات الجيش في زنجبار اليوم الثلاثاء.

وتخشى الولايات المتحدة والسعودية أن تهيء الاضطرابات في اليمن لتنظيم القاعدة في جزيرة العرب مزيدا من الفرص لتنفيذ هجمات في المنطقة وخارجها.

ويتهم خصوم صالح الرئيس بالمبالغة في خطورة التهديد الذي يمثله تنظيم القاعدة بل وبتشجيع المتشددين بهدف الضغط على الرياض وواشنطن لدفعهما لمساندته.

ع ا ع - أ س (سيس)