طبيب مايكل جاكسون يقول انه لم يكن يعلم بأنه مدمن

Thu Nov 10, 2011 8:01pm GMT
 

10 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - أصر الطبيب الذي أدين بالقتل غير العمد في وفاة مايكل جاكسون على انه لم يتسبب في وفاته ونفى علمه بأن جاكسون كان مدمنا حين بدأ علاجه.

وفي مقابلة مع برنامج "توداي" الذي تقدمه سافانا جوتري سجلت أيام محاكمته وبثت اليوم الخميس وصف الطبيب كونراد موراي جاكسون في ساعاته الأخيرة بأنه كان "رجلا يائسا."

وحين سئل عما اذا كان يتمنى لو لم يقابل جاكسون قال موراي انه يتمنى لو كان أكثر صراحة بشأن تاريخه العلاجي بدلا من أن يكون مخادعا.

وأضاف موراي "أحب مايكل أيضا. مؤكد انه كان مخادعا بعدم إحاطتي بكل تاريخه الطبي."

ونفى موراي أي علم مسبق بأن جاكسون الذي كان يتردد على أطباء كثيرين ويتناول أدوية متنوعة ربما يعاني من مشكلة إدمان. وقال "يقينا لا. لم يكن لدي دليل."

وأكد موراي ان جاكسون كان يتعاطى بالفعل دواء بروبوفول -الذي تسبب في وفاته- ليستطيع النوم حين تولى مسؤولية علاجه.

وأضاف "هذا لم يكن شيئا قدمته أنا لجاكسون."

وأكد موراي انه كان يحاول بالفعل ابعاد جاكسون عن هذا الدواء و"كان ينبغي ان أبتعد" لكنه أضاف "اذا كنت ابتعدت كان سيتعين علي ان أتخلى عن صديق."

وحين سئل ان كان السبب في وفاة جاكسون قال "لا..لست (السبب)."

وستبث مزيد من المقتبسات من المقابلة في برنامج "توداي" غدا الجمعة.

م م - أ س (من)