أمريكا متمسكة بالقوة لإزاحة القذافي

Sun Jul 10, 2011 9:50pm GMT
 

(لاضافة مقتبسات وخلفية)

من جيم وولف

واشنطن 10 يوليو تموز (رويترز) - قالت وزارة الخارجية الأمريكية اليوم الأحد إن الولايات المتحدة متمسكة بشدة بوجوب تنحي الزعيم الليبي معمر القذافي عن السلطة وذلك بعد أن أيد وزير الدفاع الفرنسي التوصل الى تسوية بين القذافي والمعارضين الليبيين.

واضافت الوزارة في رد مكتوب على استفسار "الشعب الليبي هو الذي سيقرر كيف يحدث هذا الانتقال.. ولكننا متمسكون بشدة باعتقادنا بأن القذافي لا يمكن أن يبقى في السلطة."

وقال وزير الدفاع الفرنسي جيرار لونجيه في باريس في وقت سابق اليوم الاحد انه ان الاوان لان يجلس الموالون للقذافي والمعارضة الليبية المسلحة معا للتفاوض من اجل التوصل الى حل سياسي مضيفا انه "لا يوجد حل بالقوة".

وتطالب المعارضة المسلحة القذافي بالتنحي قبل بدء أي مفاوضات بشان انتقال سياسي وهو ما رفضته حاشيته.

وقالت وزارة الخارجية ان الولايات المتحدة ستواصل الجهود في اطار ائتلاف حلف شمال الاطلسي لفرض منطقة حظر الطيران التي اجازها مجلس الامن التابع للامم المتحدة في ليبيا بهدف حماية المدنيين الذين يتعرضون لخطر الهجوم.

وقال "ستستغرق جهودنا في ليبيا وقتا لكن ما لا شك فيه ان الضغط السياسي والعسكري والاقتصادي على القذافي يتزايد باستمرار."

واضافت الوزارة ان الحلفاء سيواصلون زيادة الضغط "حتى ينعم الشعب الليبي بالامن ويحصل على احتياجاته الانسانية ويجري انتقال كامل للسلطة."   يتبع