مقابلة تلفزيونية مرتقبة مع الأسد واعتقال العشرات في سوريا

Sun Aug 21, 2011 3:55pm GMT
 

(لإضافة اعتقالات في إدلب وجنازات جنود)

من دومينيك ايفانز

بيروت 21 أغسطس اب (رويترز) - يستعد التلفزيون السوري لإذاعة مقابلة مع الرئيس بشار الأسد اليوم الأحد في الوقت الذي نفذت فيه قوات الأمن حملات في وسط وشمال البلاد لإخماد انتفاضة على حكمه مستمرة منذ خمسة أشهر.

وذكر التلفزيون أنه سيبث مقابلة مع الأسد بعد الساعة 1730 بتوقيت جرينتش سيتحدث فيها عن "الأوضاع الراهنة في سوريا وعملية الإصلاح وخطواتها المستمرة وأبعاد الضغوطات الأمريكية والغربية على سوريا سياسيا واقتصاديا."

وكانت آخر مرة يتحدث فيها الأسد علنا في يونيو حزيران. وقال حينئذ إنه سيجري إصلاحات خلال شهور لمواجهة موجة الاحتجاجات التي تجتاح سوريا لكنه ألقي باللوم في أعمال العنف على مخربين وحذر من أنه لا يمكن التوصل إلى أي اتفاق مع مسلحين.

وزادت الضغوط الدولية عليه منذ ذلك الحين وحثته الولايات المتحدة وحلفاؤها الأوروبيون على التنحي وفرضوا عقوبات جديدة احتجاجا على قمع المظاهرات التي تقول الأمم المتحدة إن 2000 مدني لاقوا حتفهم خلالها.

كما كثفت دول عربية وتركيا انتقاداتها للأسد بعد أن أرسل دبابات وقوات إلى بعض من أكبر المدن السورية لسحق المعارضة خلال شهر رمضان.

وذكر نشطاء أن قوات الأسد اعتقلت عشرات الأشخاص خلال غارات في محافظة إدلب بشمال البلاد كما داهمت قوات الجيش والأمن حي الخالدية في مدينة حمص بوسط البلد.

وقال نشطاء إن قوات الأسد قتلت 34 شخصا منهم أربعة أطفال يوم الجمعة في حمص ودرعا اللتين بدأت فيهما الانتفاضة الشعبية في مارس آذار وفي ضواحي دمشق ومدينة تدمر الصحراوية القديمة.   يتبع