أمريكا توقع صفقة أسلحة بقيمة 3.5 مليار دولار مع الإمارات

Sat Dec 31, 2011 5:22pm GMT
 

واشنطن 31 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - وقعت الولايات المتحدة صفقة مع الإمارات بقيمة 3.5 مليار دولار لبيعها نظاما متطورا لاعتراض الصواريخ في إطار تعزيزات عسكرية متسارعة في الدول الصديقة والحليفة لها القريبة من إيران.

وقال المتحدث الصحفي بوزارة الدفاع الامريكية (البنتاجون) ان الاتفاق الذي وقع في 25 ديسمبر كانون الاول واعلنه البنتاجون مساء امس الجمعة "خطوة مهمة في سبيل تحسين امن المنطقة من خلال نظام دفاع صاروخي اقليمي."

وكانت إدارة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش قد أبلغت الكونجرس الامريكي بالصفقة في سبتمبر ايلول 2008 .

وهذه هي المرة الاولى التي يباع فيها النظام الذي يعرف بنظام الدفاع الصاروخي في الارتفاعات القصوى خارج الولايات المتحدة وهو النظام الدفاعي الصاروخي الوحيد المصمم لتدمير الصواريخ ذاتية الدفع قصيرة ومتوسطة المدى داخل وخارج الغلاف الجوي للأرض.

وتقع الامارات العربية المتحدة على الجانب الاخر من الخليج قبالة ايران. ويأتي الاعلان عن صفقة النظام الصاروخي وسط تصاعد حدة التوتر منذ صدور تقرير عن الوكالة الدولية للطاقة الذرية التابعة للامم المتحدة في 8 نوفمبر تشرين الثاني رجح ان تكون ايران قد عملت على تصميم قنبلة نووية وربما ما زالت تواصل ابحاثها في هذا الشأن.

واجلت ايران اختبار صواريخ طويلة المدى في الخليج اليوم السبت وابدت استعدادها لاستئناف المحادثات بشأن برنامجها النووي.

وكانت طهران قد هددت يوم الثلاثاء بوقف تدفق النفط عبر مضيق هرمز اذا فرض حظر على صادراتها النفطية بسبب طموحاتها النووية.

ا ج - أ س (سيس)