المجلس الانتقالي: إعادة فتح المطار الدولي الرئيسي في ليبيا خلال شهر

Tue Oct 11, 2011 9:03pm GMT
 

طرابلس 11 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قال وزير النقل في المجلس الوطني الانتقالي الليبي اليوم الثلاثاء إن المطار الدولي الرئيسي في البلاد سيعاد افتتاحه خلال شهر وإن عددا من شركات الطيران الدولية وافقت على استئناف رحلاتها.

وتسلمت الحكومة الانتقالية مطار طرابلس الدولي من جماعة من المقاتلين أمس الاثنين في إطار جهودها لتعزيز سيطرتها على البنية التحتية الاستراتيجية.

وقال أنور الفيتوري وزير النقل والمواصلات في الحكومة الانتقالية لرويترز إن شركة اليتاليا (الخطوط الجوية الإيطالية) وافقت على استئناف الرحلات الجوية اعتبارا من الثاني من نوفمبر تشرين الثاني.

واضاف أن المجلس الوطني الانتقالي تلقى أيضا طلبات من شركات إير فرانس ومصر للطيران والخطوط الملكية الأردنية والخطوط التونسية والخطوط النمساوية.

وقال إنه يتوقع استئناف الرحلات الجوية الدولية مرة أخرى خلال شهر وأن جميع شركات الطيران الدولية التي ذكرها ستبدأ رحلاتها في نوفمبر.

وكانت الخطوط الجوية التركية هي الشركة الدولية الوحيدة التي استأنفت رحلاتها من ليبيا منذ أن سيطرت قوات المعارضة على طرابلس في أغسطس آب.

وتستخدم الشركة التركية وكذلك بعض الشركات المحلية مطارا عسكريا بالقرب من طرابلس.

وخفف مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة في 16 سبتمبر أيلول بعض العقوبات المفروضة على ليبيا لكنه أبقى على منطقة حظر الطيران رغم دعوات من روسيا وجنوب أفريقيا بانهائها.

ومع هذا ألغى القرار بالفعل امرا كان يلزم جميع الدول الأعضاء بعدم السماح لأي طائرة مسجلة في ليبيا أو مملوكة لأفراد أو شركات ليبية أو تديرها هذه الشركات بالهبوط على أراضيها أو التحليق في أجوائها.

وقال الفيتوري إنه لا يزال يتعين على هيئات النقل في المجلس الوطني الانتقالي طلب تصريح محدد لكل رحلة تقلع أو تهبط في البلاد.

أ م ر - أ س (سيس)