بانيتا: أمريكا قد تتحرك بشكل منفرد ضد ميليشيات عراقية تسلحها ايران

Mon Jul 11, 2011 9:21pm GMT
 

(لاضافة محادثات وتعليقات للمالكي وبانيتا)

من فيل ستيورات

بغداد 11 يوليو تموز (رويترز) - قال ليون بانيتا وزير الدفاع الامريكي اليوم الاثنين ان الولايات المتحدة ستتحرك بشكل منفرد إذا لزم الأمر للتعامل مع التهديد الذي تواجهه القوات الأمريكية في العراق من جانب ميليشيات شيعية تسلحها إيران.

جاءت تصريحات بانيتا اثناء اول زيارة يقوم بها للعراق كوزير للدفاع حيث عبر كذلك عن احباطه بشأن عدم اتخاذ بغداد قرارا بشأن ما اذا كانت تريد الابقاء على جزء من القوات الأمريكية في العراق التي يبلغ عددها حاليا 46 الف جندي بعد موعد الانسحاب النهائي في نهاية العام.

وأنهت القوات الأمريكية رسميا عملياتها القتالية في العراق في أغسطس آب الماضي لكنها تعرضت لهجمات بشكل متزايد خلال الأسابيع الماضية. ووصف مسؤول رفيع بوزارة الدفاع الامريكية هذه الهجمات بانها محاولة من جانب متشددين لايقاع خسائر في صفوف هذه القوات أثناء خروجها من العراق.

وقتل 14 جنديا أمريكيا في حوادث معادية في يونيو حزيران وحده ليصبح أكثر الشهور دموية منذ ثلاث سنوات.

وقتل ثلاثة جنود أمريكيين آخرين على الاقل في شهر يوليو تموز من بينهم جندي قتل أمس الاحد في اليوم الذي وصل فيه بانيتا الى بغداد.

وقال بانيتا مدير وكالة المخابرات المركزية الامريكية السابق في خطاب للقوات الامريكية في بغداد "نحن قلقون للغاية بشأن ايران والاسلحة التي تقدمها لمتطرفين هنا في العراق. ونحن نرى نتائج هذا. في يونيو خسرنا عددا كبيرا من الامريكيين نتيجة هذه الهجمات. ولا يمكننا ببساطة ان نقف مكتوفي اليدين ونسمح باستمرار هذا."

وأضاف بانيتا ان واشنطن ستضغط أولا على الحكومة العراقية والجيش لملاحقة الجماعات الشيعية المسؤولة عن هذه الهجمات وهي النقطة التي اثارها في اجتماع مع رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي والرئيس العراقي جلال الطالباني.   يتبع