الموالون للقذافي يتمركزون في جيبين صغيرين في سرت

Wed Oct 12, 2011 2:54pm GMT
 

(لاضافة تفاصيل)

من رانيا الجمل وتيم جينور

سرت (ليبيا) 12 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قال قادة لقوات الحكومة الليبية اليوم الأربعاء إن المقاتلين الموالين للزعيم الليبي المخلوع معمر القذافي يتحصنون في جيبين صغيرين فقط في سرت.

وتجول مقاتلون من قوات الحكومة المؤقتة في شوارع غطتها فوارغ طلقات الرصاص بعد أن شهدت معارك طاحنة في اليوم السابق. وفتش مقاتلون آخرون المنازل الذي تهدمت أجزاء منها في حين غامر بضعة مدنيين بالخروج من أقبية منازلهم.

وقال حمزة وهو قائد ميداني بالقوات الحكومية "اكثر من 80 في المئة من سرت الآن تحت سيطرتنا. ما زال رجال القذافي متحصنين في أجزاء من الحي رقم 2 وحي الدولار."

ولا تزال بعض الأعلام الخضراء التي تنتمي لعهد القذافي الذي استمر 42 عاما ترفرف فوق الكثير من المباني لكن الوضع كان هادئا بوجه عام.

ودخلت دبابة عليها مقاتلو المجلس الوطني الانتقالي الى شارع جانبي صغير غمرته مياه الصرف المتسربة من ماسورة مكسورة. وأطلقت عدة قذائف على مبنى ضخم ثم ركض مقاتلون وهم يطلقون الرصاص من بنادق كلاشنيكوف مع تقدمهم في الشارع.

ورد الموالون للقذافي في باديء الأمر على النيران بشكل محدود للغاية. لكن مقاتلي القوات الحكومية وقعوا في كمين. وعندما تعرض مقاتلو المجلس الوطني الانتقالي للقذائف الصاروخية ونيران الأسلحة الصغيرة تراجعوا سريعا للاحتماء من القصف بينما كان أحدهم يداوي جرحا في يده.

وقال المجلس إنه سيبدأ عملية إعادة إعمار ليبيا كدولة ديمقراطية بعد السيطرة على سرت.   يتبع