اريتريا تنفي تسليح متمردين صوماليين ضد كينيا

Wed Nov 2, 2011 3:22pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

نيروبي 2 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - نفت اريتريا اليوم الأربعاء تقارير إعلامية بشأن قيامها بنقل أسلحة في الأيام القليلة الماضية لمتمردي حركة الشباب الذين يقاتلون القوات الكينية في جنوب الصومال.

واتهمت الامم المتحدة اريتريا بزعزعة الاستقرار في منطقة شرق افريقيا بما يرجع جزئيا إلى تمويلها للمتشددين الاسلاميين في الصومال الذين تتهمهم كينيا بشن سلسلة من اعمال الخطف على اراضيها.

وزعمت تقارير اعلامية في كينيا والصومال ان اريتريا ارسلت طائرتين محملتين بالسلاح لمساعدة المتمردين في حركة الشباب المرتبطة بتنظيم القاعدة.

وقالت وزارة الخارجية الاريترية في بيان نادر "تعلن حكومة اريتريا بشكل قاطع أن هذه الاتهامات محض اختلاق وأكاذيب صريحة لأن اريتريا لم ترسل اي أسلحة الى الصومال."

وقالت اريتريا التي نادرا ما تعلق على سياساتها "اتهامات الثلاثاء التي لا اساس لها هي احدث ما أنتجته حملة التضليل المنظمة التي تستهدف تقويض البلاد واجهاض دورها الاقليمي والدولي البناء."

وقال متحدث عسكري كيني لرويترز امس إنه تم نقل شحنتين من الأسلحة الى وسط الصومال جوا لكنه أحجم عن التكهن بمصدرها.

وقال المتحدث العسكري ايمانويل تشيرشير ان كينيا تتعقب الاسلحة وانها ستقصف اي قواعد للمتمردين تنقل إليها هذه الاسلحة. وحدد المتحدث اسماء عشرة معاقل للمتمردين تضعها القوات الكينية على قائمة اهدافها.

وقالت اريتريا ان اثيوبيا خصمها التقليدي -- والتي تتهم اريتريا دائما بدعم المتمردين -- هي التي اطلقت هذه المزاعم.

ا ج - أ س (سيس)