وزير خارجية تركيا يتوجه الى بنغازي غدا الثلاثاء

Mon Aug 22, 2011 4:28pm GMT
 

(لاضافة اقتباسات)

أديس ابابا 22 أغسطس اب (رويترز) - قال وزير خارجية تركيا أحمد داود أوغلو انه سيطير الى مدينة بنغازي معقل المعارضة الليبية غدا الثلاثاء بعدما قال ان النهاية المرجحة لحكم معمر القذافي درس لزعماء الشرق الاوسط الذين يتجاهلون مطالب شعوبهم.

وكان لتركيا القوة الدبلوماسية والسياسية الصاعدة في الشرق الاوسط علاقات سياسية مع حكومة القذافي كما أن للشركات التركية مشروعات في ليبيا تجاوزت قيمتها 15 مليار دولار العام الماضي.

وعارضت تركيا فرض عقوبات على ليبيا وكذلك تدخل حلف شمال الاطلسي عسكريا هناك بعدما اندلعت انتفاضة في فبراير شباط ضد حكم القذافي المستمر منذ 42 عاما لكن في مايو ايار دعت انقرة القذافي الى التنحي واعترفت بالمعارضة حكومة شرعية.

وتتولى تركيا حاليا الرئاسة الدورية لمجموعة الاتصال بشان ليبيا والتي تتكون من دول عارضت حملة القذافي لسحق الانتفاضة.

وقال داود أوغلو للصحفيين في العاصمة الاثيوبية أديس ابابا "سأسافر من هنا الى بنغازي بصفتي وزيرا للخارجية التركية لكن ايضا بصفتي رئيسا لمجموعة الاتصال الدولية الخاصة بليبيا."

وأضاف "هناك بداية لعصر جديد في ليبيا من أجل مستقبل ليبيا موحدة ديمقراطية. ما دافعنا عنه دائما في تركيا هو ليبيا جديدة تقوم على آمال الشعب الليبي دون تقسيم أو حدوث وضع تسود فيه الفوضى."

ودخل المعارضون الليبيون بدعم من الغارات الجوية لحلف الاطلسي العاصمة الليبية اليوم في حين خاضت فلول قوات القذافي المعركة الاخيرة حول مقر الزعيم المخضرم.

وكان داود اوغلو قال في مؤتمر صحفي عقده في وقت سابق "بعد التغيير في مصر وتونس بالمنطقة يجب ان يكون التغيير في ليبيا استجابة لمطالب الشعب درسا للجميع."   يتبع