اتهام سوري في أمريكا بالتجسس على محتجين سوريين

Wed Oct 12, 2011 5:04pm GMT
 

واشنطن 12 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قال محققون أمريكيون اليوم الأربعاء إن رجلا سوري المولد اعتقل في فرجينيا ووجهت إليه اتهامات بالتجسس على محتجين مناهضين للنظام السوري في الولايات المتحدة ونقل هذه المعلومات إلى دمشق.

واتهم محمد أنس هيثم سويد (47 عاما) وهو مواطن أمريكي من أصل سوري بأنه عميل للمخابرات السورية وبجمع تسجيلات مرئية وصوتية للمحتجين على نظام الرئيس السوري بشار الأسد.

واتهم سويد أيضا بتجنيد آخرين لجمع معلومات عن المحتجين وإرسال المواد المسجلة إلى شخص في السفارة السورية بواشنطن وإلى دمشق وفقا للائحة الاتهام التي كشف عنها النقاب اليوم.

وأضافت اللائحة أن سويد سافر إلى سوريا في يونيو حزيران حيث التقى مع الاسد وأجرى حديثا خاصا معه.

واعتقل سويد أمس لاتهامه بالتجسس والتآمر وتقديم معلومات خاطئة لها علاقة بشراء مسدس. وسيمثل أمام المحكمة للمرة الأولى في وقت لاحق اليوم.

ولم يتسن التأكد من وجود محام للدفاع عنه.

وأوضحت لائحة الاتهام أن سويد أرسل رسالة بالشفرة في ابريل نيسان إلى جهاز المخابرات السورية عبر البريد الالكتروني وأنه وصف فيها اجتماعا للمحتجين في فرجينيا.

ونقل سويد أيضا معلومات من بينها أرقام هواتف وعناوين بريد الكتروني للمحتجين.

وفرضت الولايات المتحدة عدة جولات من العقوبات على الأسد وحكومته منذ بدء القمع الذي تقول الأمم المتحدة إنه أسفر عن مقتل 2700 شخص على الأقل.

واتهمت وزارة الخارجية الأمريكية سوريا الاسبوع الماضي بتصعيد ترويعها لزعماء المعارضة السورية. وبدأت الاحتجاجات قبل شهور على حكم الأسد حيث يطالب المحتجون بإنهاء حكم عائلة الأسد المستمر منذ أكثر من أربعة عقود.

ي ا - أ س (سيس)