أمريكا تواصل تجميد أموال الحكومة الليبية في الوقت الراهن

Mon Aug 22, 2011 7:18pm GMT
 

واشنطن 22 أغسطس آب (رويترز) - قال مسؤول في إدارة الرئيس الأمريكي باراك أوباما اليوم الاثنين إن الولايات المتحدة ستواصل تجميد مليارات الدولارات من أموال الحكومة الليبية في الوقت الحالي لكن وزارة الخزانة تبحث كيفية تقديم مساعدة مالية للمعارضة الليبية.

واعترف أكثر من 30 دولة منها ست دول عربية بالمجلس الوطني الانتقالي الذي يمثل المعارضة سلطة شرعية حاكمة في ليبيا. وقال المسؤول إن ذلك الاعتراف يزيد احتمال حصول المجلس على أموال.

وقال المسؤول دون الخوض في تفاصيل إن وزارة الخزانة الأمريكية تعمل مع شركاء دوليين لتحديد سبل لتقديم المزيد من المساعدات المالية للمجلس الوطني الانتقالي لكن هناك قضايا قانونية يتعين تسويتها.

وفرضت إدارة أوباما عقوبات على الزعيم الليبي معمر القذافي وعائلته منها تجميد أموال للحكومة الليبية تبلغ 35 مليار دولار منذ فبراير شباط. وقال المسؤول إن تلك العقوبات ما زالت قائمة.

لكنه أضاف إن وزارة الخزانة تبحث إطارا قانونيا يمكن أن يمهد الطريق أمام حصول قيادة المجلس الوطني الانتقالي على بعض الأموال الحكومية الليبية المجمدة في حسابات مصرفية أمريكية.

ولم يعرف المكان الموجود فيه القذافي اليوم الاثنين لكن قوات المعارضة المسلحة تسيطر فيما يبدو على العديد من أنحاء العاصمة طرابلس.

ع ا ع - أ س (سيس)