البيت الابيض يشعر بخيبة امل من تحرك اسرائيل بشأن المستوطنات

Wed Nov 2, 2011 7:29pm GMT
 

(لإضافة مقتبسات وخلفية)

واشنطن 2 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قال البيت الابيض اليوم الاربعاء انه "يشعر بخيبة امل عميقة" لاسراع اسرائيل بالبناء الاستيطاني في اعقاب قرار منظمة الامم المتحدة للتربية والعلم والثقافة منح الفلسطينيين عضوية كاملة بالمنظمة.

وقال المتحدث باسم البيت الابيض جاي كارني في افادة صحفية ان ذلك التحرك لا يعزز هدف تضييق هوة الخلافات بين الاسرائيليين والفلسطينيين.

وقررت اسرائيل اليوم الاربعاء الاسراع في بناء المستوطنات اليهودية على اراض يأمل الفلسطينيون في اقامة دولتهم عليها وحجب اموال تخص السلطة الفلسطينية وهي خطوات من شأنها ان تعوق الجهود الدولية من اجل استئناف محادثات السلام المتوقفة منذ فترة طويلة.

ولم يقدم الرئيس الأمريكي باراك اوباما الكثير خلال اكثر من عامين ونصف من جهوده الدبلوماسية في الشرق الاوسط والتي تلقت لطمة جديدة عندما سعى الفلسطينيون للحصول على العضوية الكاملة للامم المتحدة رغم معارضته.

وقال كارني للصحفيين "نشعر بخيبة امل عميقة بسبب اعلان امس بشأن الاسراع في بناء المساكن في القدس والضفة الغربية."

وقال "التصرفات الاحادية تعوق جهود استئناف المفاوضات المباشرة ولا تخدم هدف التوصل الى اتفاق ضروري ومعقول بين الطرفين."

وجاءت خطوة اسرائيل بعد يوم من منح منظمة الامم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (يونسكو) الفلسطينيين العضوية الكاملة بالمنظمة في انتصار دبلوماسي للسلطة الفلسطينية في مسعاها للحصول على العضوية الكاملة للأمم المتحدة.

ووصفت اسرائيل قرار اليونسكو بأنه "مأساة". وقالت الولايات المتحدة انها ستقطع تمويلها عن المنظمة.   يتبع