اوروبا لم تحسم موقفها من سعي الفلسطينيين للحصول على اعتراف دولي

Mon Sep 12, 2011 8:28pm GMT
 

القاهرة 12 سبتمبر أيلول (رويترز) - قالت كاثرين اشتون مسؤولة السياسة الخارجية بالاتحاد الاوروبي اليوم الاثنين ان الاتحاد لم يتخذ حتى الان موقفا موحدا بشأن مسعى الفلسطينيين في الأمم المتحدة للحصول على اعتراف بدولتهم.

وأضافت بعد اجتماع مع وزير الخارجية المصري محمد كامل عمرو في القاهرة "لم يطرح اي مشروع قرار حتى الان (في الامم المتحدة) ولهذا لا يوجد موقف."

وأضافت "الأمر بالغ الوضوح بالنسبة للاتحاد الاوروبي هو ان المفاوضات هي السبيل للمضي قدما."

وتابعت "نريد أن نرى تسوية عادلة ومنصفة .. نريد ان نرى شعب فلسطين وشعب إسرائيل يعيشان جنبا إلى جنب في سلام وأمن وسأفعل كل ما بوسعي للمساعدة في تحقيق ذلك."

ويقول المسؤولون الفلسطينيون ان الاتحاد الاوروبي ينتظر كي يرى نص الطلب الذي سيقدمه الفلسطينيون للامم المتحدة.

ولا تزال دول الاتحاد الاوروبي منقسمة لكنها تريد تجنب انقسام الاتحاد المؤلف من 27 دولة إلى جماعات متعارضة بشأن المسعى الفلسطيني في الأمم المتحدة.

وقال السفير الفلسطيني لدى جامعة الدول العربية بركات الفرا ان الرئيس الفلسطيني محمود عباس سيجري مشاورات مع الدول العربية اليوم وغدا بشأن الخطوة الفلسطينية. وستلتقي اشتون ايضا مع عباس.

ويقول دبلوماسيون انه ليس واضحا ما سيفعله الفلسطينيون لدى افتتاح دورة الجمعية العامة للامم المتحدة في 19 سبتمبر ايلول. وأضافوا انهم قد يطلبوا الاعتراف بهم "كدولة غير عضو" وهو ما سيتطلب الحصول على اغلبية بسيطة في الجمعية العامة للمنظمة الدولية التي تضم 193 دولة.

وقالت متحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية للمرة الأولى الاسبوع الماضي ان واشنطن ستستخدم حق النقض (الفيتو) في أي تصويت في مجلس الامن على الاعتراف بعضوية كاملة لدولة فلسطين بالامم المتحدة. وتقول واشنطن ان اعلان الدولة لن يتحقق إلا من خلال اتفاق مع إسرائيل.   يتبع