الدبلوماسيون الايرانيون غادروا بريطانيا بعد قرار الطرد

Fri Dec 2, 2011 9:43pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

لندن 2 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - غادر كل الدبلوماسيين الايرانيين بريطانيا اليوم الجمعة بعد طردهم احتجاجا على اقتحام محتجين للسفارة البريطانية في طهران مما يصعد من المواجهة بين طهران والغرب بسبب برنامجها النووي.

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية "يمكنني تأكيد انه.. في وقت سابق عصر اليوم.. غادر كل الطاقم الدبلوماسي للسفارة الايرانية في لندن من مطار هيثرو. انهم يعودون الى ايران تمشيا مع بيان وزير الخارجية (وليام هيج) أمام البرلمان يوم الاربعاء."

واعلن هيج يوم الاربعاء ان بريطانيا ستغلق سفارتها في طهران بعد يوم واحد من اقتحام محتجين لمجمعين تابعين للسفارة هناك وتحطيم النوافذ واشعال النار في السيارات واحراق العلم البريطاني احتجاجا على عقوبات جديدة فرضتها لندن على ايران.

وقال هيج ان الهجوم ما كان من الممكن ان يحدث لولا تواطؤ السلطات الايرانية وامر باغلاق السفارة الايرانية في لندن وامهل كل الدبلوماسيين الايرانيين 48 ساعة لمغادرة البلاد.

ووصلت هذه الخطوة بالعلاقات الايرانية البريطانية إلى أسوأ مستوياتها منذ قطعت ايران العلاقات الدبلوماسية مع بريطانيا عام 1989 بسبب رواية الكاتب سلمان رشدي "آيات شيطانية" والتي قال الزعيم الأعلى الايراني آنذاك انها تجديف ضد الاسلام.

وغادر الدبلوماسيون الايرانيون بريطانيا بهدوء. وما زال العلم الايراني بألوانه الاخضر والابيض والاحمر يرفرف فوق السفارة الإيرانية في غرب لندن التي شهدت حصارا مثيرا استمر ستة ايام في عام 1980 عندما احتجز مسلحون 21 رهينة وقتل اثنان منهم.

ا ج - أ س (سيس)