أطباء بلا حدود تتهم شرطة البحرين باقتحام مكتبها واعتقال أحد العاملين

Wed Aug 3, 2011 3:09pm GMT
 

دبي 3 أغسطس اب (رويترز) - قالت منظمة أطباء بلا حدود اليوم الاربعاء ان شرطة البحرين اقتحمت مكاتبها الاسبوع الماضي واعتقلت أحد العاملين بها وصادرت معدات. واتهمت المنظمة السلطات البحرينية بانتهاك حق تلقي الرعاية الطبية.

وسحقت البحرين حركة الاحتجاج المؤيدة للديمقراطية في وقت سابق من العام الحالي واستدعت قوات من السعودية والامارات العربية المتحدة وفرضت الاحكام العرفية على مدى شهرين واتهمت المسعفين والأطباء بدعم المحتجين.

وقالت منظمة أطباء بلا حدود ان متطوعا بحرينيا هو سعيد مهدي اعتقل بعد ان استدعى سيارة اسعاف لمعالجة رجل جاء الى مكاتب المنظمة مصابا بجرح خطير في الرأس.

وقالت المنظمة "تلتزم اطباء بلا حدود بتقديم العلاج للمريض بغض النظر عن العرق أو الدين أو انتمائه السياسي" مضيفة انها شكت الى وزارة الداخلية.

وتتهم الحكومة المحتجين المؤيدين للديمقراطية الذين ينتمون للغالبية الشيعية من السكان بتبني أجندة طائفية مدعومة من ايران وهو اتهام تنفيه طهران.

كما اتهمت الحكومة العاملين الطبيين في مستشفى كبير في المنامة بتأييد المحتجين وكتابة تقارير مزورة عن اصاباتهم تبين انها اسوأ مما هي عليه لتشويه صورة قوات الامن. وتجري محاكمة بعض الاطباء عسكريا في هذه الاتهامات.

ونفى اطباء بحرينيون الاتهامات ووصفوها بأنها سخيفة.

وقالت منظمة أطباء بلا حدود "يبدو الان ان العمل في إطار الحدود المرعية لآداء واجب الرعاية الطبية في البحرين ... لم يعد ممكنا بدون عواقب سلبية على قدرة المنظمة على العمل في البلاد."

ر ف - أ س (سيس)