ارتفاع عدد القتلى في ثاني زلزال بشرق تركيا الى 40 شخصا

Sun Nov 13, 2011 3:56pm GMT
 

اسطنبول 13 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قالت إدارة الطواريء والكوارث في تركيا اليوم الأحد ان الزلزال الذي وقع الاسبوع الماضي في جنوب شرق تركيا قتل 40 شخصا ليرتفع بذلك عدد ضحايا الهزتين اللتين ضربتا البلاد خلال الاسابيع الثلاثة الماضية إلى 644 قتيلا.

وأصبح عشرات الالاف من الاشخاص بلا مأوى جراء الزلزالين في إقليم فان الواقع على الحدود مع إيران وتفاقمت محنتهم بسبب انخفاض درجات الحرارة إلى درجة التجمد بعد اول تساقط كثيف للثلوج في فصل الشتاء.

وزار رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان منطقة الزلزال امس السبت وسط تزايد حدة الغضب بين الأسر المشردة بسبب بطء جهود الاغاثة.

ولا يريد الكثير من السكان البقاء داخل المنازل المتصدعة في الوقت الذي لا تزال فيه التوابع تهز المنطقة.

وأظهرت لقطات تلفزيونية الحفارات الآلية اليوم الأحد وهي تزيل الانقاض من فندق منهار. وكان عدد القتلى وصل إلى 33 بعد ظهر امس السبت.

وقالت إدارة الطواريء والكوارث على موقعها الالكتروني انه بموجب حملة مساعدات اطلقها اردوغان تم جمع 132 مليون ليرة (74 مليون دولار) منها 50 مليون دولار ارسلتها المملكة العربية السعودية.

وتابعت الإدارة ان عمال الانقاذ تمكنوا من إخراج 30 شخصا أحياء من تحت الأنقاض بعد الزلزال الثاني الذي هز شرق البلاد في التاسع من نوفمبر تشرين الثاني وبلغت قوته 5.7 درجة. ومن بين 25 مبنى انهار بفعل الزلزال كان هناك فندقان فقط مأهولين بعد ان ترك معظم السكان منازلهم بعد الزلزال الأول الذي ضرب المنطقة في 23 اكتوبر تشرين الاول.

وقالت إدارة الطواريء والكوارث ان 222 شخصا جرى انقاذهم بعد الزلزال الأول. وأضافت انه تم ارسال نحو 70 ألف خيمة و330 الف غطاء إلى المنطقة.

واقيمت جنازتان اليوم الأحد لصحفيين من وكالة دوجان للانباء كانا يقطنان في فندق بيرم لتغطية الاحداث بعد الزلزال الذي ضرب اقليم فان بقوة 7.2 درجة قبل نحو ثلاثة اسابيع.   يتبع