المجلس الانتقالي يعلن تحرير ليبيا بعد مقتل القذافي

Sun Oct 23, 2011 3:53pm GMT
 

(لاضافة مقتبسات)

بنغازي (ليبيا) 23 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - اعلنت ليبيا تحرير البلاد اليوم الاحد بعد ان انتهى حكم الفرد الذي خضعت له 42 عاما على يدي معمر القذافي بالقبض عليه ومقتله الاسبوع الماضي لتبدأ بذلك المرحلة الانتقالية التي ستفضي إلى حكم ديمقراطي.

وقال مسؤول افتتح المراسم في بنغازي التي بدأت منها الانتفاضة المناهضة للقذافي في فبراير شباط "نعلن للعالم أجمع أننا حررنا بلادنا الحبيبة بمدنها وقراها وسهولها وجبالها وصحرائها وسمائها." وبنغازي هي مقر المجلس الوطني الانتقالي الليبي.

وقال صالح الغزال رئيس المجلس المحلي في بنغازي أمام عشرات الألوف من الاشخاص الذين تجمعوا لحضور مراسم الاعلان إن الله قد انعم على الليبيين بمصطفى عبد الجليل رئيس المجلس الوطني الانتقال واصفا اياه بانه رجل الساعة.

وهتفت الحشود التي كانت تستمع الى الموسيقى الليبية وتلوح بالاعلام ذات الالوان الثلاثة. واثنى غزال على من لاقوا حتفهم من مقاتلي المجلس واشار الى "النهاية المهينة" للقذافي.

وقال غزال "ان هذه النهاية الذليلة المهينة اراد بها الله العبرة والموعظة لمن يعتبر من اولئك الذين يمارسون ابشع الوان الظلم والتنكيل لشعوبهم ولمن يمكن لهم ويستخلفهم من بعده."

وعثر على القذافي الذي تعهد بالقتال حتى النهاية مختبئا في انبوب للصرف بعد هربه من سرت التي كانت اخر معقل للموالين له. ولقي حتفه في ظروف تتسم بالفوضى بعد أن ظهر في لقطات فيديو مخضبا بالدماء ويجد صعوبة في التعامل مع آسريه.

س ع - أ س (سيس)