الأمن يشتبك مع مواطنين أثناء زيارة الملك عبد الله لبلدة جنوب الأردن

Mon Jun 13, 2011 5:44pm GMT
 

عمان 13 يونيو حزيران (رويترز) - قال شهود إن عدة اشخاص أصيبوا بجروح اليوم الإثنين في اشتباكات بين رجال الشرطة الأردنية وسكان بلدة الطفيلة الجنوبية خلال زيارة الملك عبد الله للبلدة.

وتابع الشهود إن رجال قبائل غاضبين منعوا من تقديم طلبات شخصية للملك على عادة البدو اشتبكوا مع الضباط بعد فترة وجيزة من مغادرة الملك للبلدة التي تقع على مسافة 180 كيلومترا جنوبي العاصمة.

وعادة ما يقوم الملك بجولات في بلدات وقرى المملكة لسماع مظالم أهلها وبحث مطالبهم وخلال زياراته للمناطق القبلية يصافح شيوخ القبائل وآلاف السكان.

ونفي وزير الدولة لشؤون الإعلام طاهر العدوان تقارير إعلامية اجنبية عن أن موكب الملك تعرض للرشق بالحجارة وقال إن الاشتباكات اندلعت بعد أن منع السكان من الدخول إلى منطقة في المدينة بعد أن غادر موكب الملك.

ل ص - ا س (قتص)