سوريا تدعو لعقد قمة عربية طارئة لالغاء قرار تعليق عضويتها

Sun Nov 13, 2011 5:58pm GMT
 

من خالد يعقوب عويس

عمان 13 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - دعت سوريا اليوم الأحد لعقد قمة طارئة لرؤساء الدول الاعضاء بالجامعة العربية في محاولة على ما يبدو لالغاء قرار الجامعة تعليق عضوية سوريا بسبب حملتها الدموية لقمع الاحتجاجات.

ولكن بعد يوم من تعليق الجامعة العربية لعضوية سوريا واعلانها بانها ستفرض عقوبات على دمشق قال الامين العام للجامعة نبيل العربي ان مسؤولين من الجامعة التي تضم 22 عضوا سيلتقون بممثلين عن المعارضة السورية مما يمثل ضربة اخرى لدمشق.

وذكر التلفزيون الرسمي السوري ان الهدف من القمة المقترحة هو مناقشة "التداعيات السلبية على الوضع العربي."

ويبدأ سريان تعليق عضوية سوريا في 16 نوفمبر تشرين الثاني الجاري. ودعوة سوريا لعقد قمة طارئة هي محاولة على ما يبدو لتجنب ذلك القرار.

وكان قرار الجامعة العربية تعليق عضوية ليبيا قد ساهم في إقناع مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة بدعم حملة جوية لحلف شمال الأطلسي ساعدت الثوار في نهاية المطاف في الإطاحة بمعمر القذافي.

وتقول الامم المتحدة ان اكثر من 3500 شخص قتلوا في الاحتجاجات المؤيدة للديمقراطية والتي بدأت في مارس اذار.

وتنحي سوريا باللائمة في الاضطرابات على مجموعات "ارهابية" ومتشددين إسلاميين مدعومين من الخارج. وتقول ان أكثر من 1100 من قوات الجيش والشرطة قتلوا.

وقال نشطاء إن قوات الأمن السورية قتلت بالرصاص ثمانية اشخاص رددوا هتافات مناهضة للرئيس بشار الأسد خلال مظاهرة مؤيدة له نظمتها السلطات في مدينة حماة اليوم الأحد لإظهار الغضب الشعبي من قرار جامعة الدول العربية.   يتبع