3 كانون الأول ديسمبر 2011 / 18:20 / منذ 6 أعوام

تلفزيون-تباين مشاعر الاسرائيليين والفلسطينيين تجاه انتخابات مصر

القصة 6116

تل ابيب في اسرائيل ومدينة غزة في غزة ورام الله بالضفة الغربية

تصوير 3 ديسمبر كانون الأول 2011

الصوت طبيعي مع لغة عربية وانجليزية

المدة 3.35 دقيقة

المصدر رويترز

القيود لا يوجد

مقدمة - عبر الاسرائيليون والفلسطينيون عن مشاعر متباينة ازاء النجاح الذي حققه الاخوان المسلمون في الجولة الاولى من الانتخابات المصرية

اللقطات

تل ابيب في اسرائيل

1 لقطات مختلفة لاشخاص يسيرون في شارع في تل ابيب.

2 ناداف داشون من سكان تل ابيب يقول بالانجليزية ”اعتقد ان نتائج الانتخابات في مصر قد تؤثر..ربما يكون لها تأثير سيء على اتفاقية السلام بين اسرائيل ومصر. وربما تزعزع عملية التطبيع بين البلدين.“

3 اشخاص يسيرون في شارع في تل ابيب.

4 جاي بدبور من سكان تل ابيب يقول بالانجليزية ”اعتقد ان الانتخابات مثل كل الانتخابات تعد احتفالا بالديمقراطية واعتقد انه بعد سنوات عديدة من الحكم الديني والشمولي في مصر فان الديمقراطية ستفوز هذه المرة وحتى اذا اصبح الاخوان المسلمون اقوى مما تعرف فان الوقت قد حان لهم (للمصريين) كي يقرروا ما هو الافضل لمصر.“

5 اشخاص يسيرون في الشارع.

6 سيارات تسير في الشارع.

مدينة غزة في قطاع غزة.

7 لقطات مختلفة لاشخاص في سوق بغزة.

8 انور عياد من سكان غزة يتحدث بالعربية.

9 اشخاص يشترون الخضروات.

10 لقطات مختلفة لاشخاص في السوق.

11 ساكن من غزة يدعى صلاح الراس يتحدث بالعربية.

12 اشخاص في السوق.

13 فوزي برهوم المتحدث باسم حركة المقاومة الاسلامية (حماس) في مكتبه.

14 لقطة مقربة لراية حماس.

15 فوزي برهوم المتحدث باسم حركة حماس يتحدث بالعربية.

16 العلم الفلسطيني وراية حماس.

رام الله بالضفة الغربية

17 لقطات مختلفة لكبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات في مكتبه.

18 لقطة مقربة ليد عريقات.

19 عريقات يتحدث بالعربية.

20 العلم الفلسطيني.

21 عريقات في مكتبه.

القصة- تباينت ردود فعل الاسرائيليين والفلسطينيين على النجاح الذي حققته جماعة الاخوان المسلمين في مصر في اول انتخابات حرة تشهدها البلاد منذ عقود.

وتتأهب اسرائيل لمستقبل اكثر اضطرابا مع جارتها مصر حيث يبدو ان القوة الاسلامية في تصاعد وهو ما تنبأ به الزعماء الاسرائيليون في بداية الثورة المصرية قبل عشرة اشهر.

وقال ساكن من تل ابيب يدعى ناداف داشون ”اعتقد ان نتائج الانتخابات في مصر قد تؤثر..ربما يكون لها تأثير سيء على اتفاقية السلام بين اسرائيل ومصر. وربما تزعزع عملية التطبيع بين البلدين.“

والتزم الوزراء الاسرائيليون الصمت ازاء نتائج الانتخابات المصرية لكن رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو اوضح بالفعل انه ربما يتعين على اسرائيل قريبا ان تزيد من انفاقها العسكري لمواجهة المد الاسلامي في انحاء العالم العربي.

وقال ساكن اخر من تل ابيب يدعى جاي بدبور ان النتائج هي بمثابة احتفال بالديمقراطية بعد عقود من سيطرة نظام مبارك.

واضاف ”اعتقد ان الانتخابات مثل كل الانتخابات تعد احتفالا بالديمقراطية واعتقد انه بعد سنوات عديدة من الحكم الديني والشمولي في مصر فان الديمقراطية ستفوز هذه المرة وحتى اذا اصبح الاخوان المسلمون اقوى مما تعرف فان الوقت قد حان لهم (للمصريين) كي يقرروا ما هو الافضل لمصر.“

وتأسست جماعة الاخوان المسلمين عام 1928 وينظر اليها على القوة السياسية الاكثر تنظيما في مصر وتتحدث نفس اللغة التي يتحدث بها اصلاحيون اخرون عندما يتعلق الامر بالديمقراطية واستقلال القضاء والعدالة الاجتماعية. لكن المنتقدين لها يقولون ان مثل هذا الحديث يخفي وراءه الهدف الاساسي للجماعة في تحويل مصر الى دولة اسلامية.

وفي قطاع غزة يقول سكان انهم يتحفظون بشأن رفع مستوى توقعاتهم فيما عبر البعض عن خيبة امله. وقال مواطن من غزة انه لا يتفاءل خيرا مشيرا الى ان الفلسطينيين في غزة ما زالوا يعانون من الحركات الاسلامية. وابدت حركة حماس ارتياحا لفوز الاخوان المسلمين في مصر. وقال فوزي برهوم المتحدث باسم الحركة ان نجاح الاخوان دليل على انه حينما تتاح الفرصة للشعوب لاختيار زعامتهم فانهم يخترون الحركات الاسلامية.

وفي رام الله قال كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات انه يطلب من البرلمان القادم في مصر ان يعمل من اجل اقامة دولة فلسطينية.

ودعت جماعة الاخوان المسلمين المصرية منافسيها إلى قبول ارادة الشعب بعد أن أوضحت نتائج الجولة الأولى من الانتخابات أن حزب الحرية والعدالة ذراع جماعة الاخوان في طريقه للحصول على أكبر عدد من المقاعد في البرلمان.

ويقول المعارضون السياسيون للاخوان إن الجماعة تسعى لتطبيق الشريعة الإسلامية في دولة بها أقلية مسيحية كبيرة.

وتصر جماعة الاخوان المسلمين على أنها ستتبع جدول أعمال معتدلا إذا حصلت على السلطة ولن تقوم بأي شيء يضر بالاقتصاد الذي يعتمد على ملايين من السياح الغربيين.

تلفزيون رويترز ح ع

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below