خبراء بالامم المتحدة يقولون ان حصار اسرائيل لغزة غير قانوني

Tue Sep 13, 2011 8:58pm GMT
 

جنيف 13 سبتمبر أيلول (رويترز) - قالت لجنة من خبراء حقوق الانسان في تقرير رفعته لمجلس حقوق الانسان التابع للامم المتحدة اليوم الثلاثاء ان الحصار البحري لقطاع غزة ينتهك القانون الدولي وهو ما يشكك في نتيجة توصل اليها تحقيق للمنظمة الدولية في غارة اسرائيلية على سفينة مساعدات متجهة الى غزة.

وقال ما سمي بتقرير بالمر بشأن الغارة الاسرائيلية في مايو ايار 2010 التي قتل فيها تسعة ناشطين أتراك والذي نشر في وقت سابق من الشهر الحالي ان اسرائيل استخدمت القوة المفرطة في غارة العام الماضي لكن حصارها البحري لقطاع غزة الذي تسيطر عليه حركة حماس قانوني.

ورفضت لجنة من خمسة خبراء مستقلين في حقوق الانسان رفعت تقريرها الى مجلس حقوق الانسان تلك النتيجة قائلة ان الحصار أخضع سكان غزة لعقاب جماعي "في تناقض فاضح مع حقوق الانسان الدولية والقانون الانساني."

وقال الخبراء ان الحصار المستمر منذ اربع سنوات حرم 1.6 مليون فلسطيني يقيمون في القطاع من الحقوق الاساسية.

وقالوا في بيان مشترك "فيما يتعلق بقانونية الحصار البحري لم يعترف تقرير بالمر بالحصار البحري على انه جزء لا يتجزأ من سياسة الاغلاق الاسرائيلية نحو غزة والتي لها أثر غير متناسب على حقوق الانسان للمدنيين."

وخلصت مهمة تقصي حقائق سابقة شكلها ايضا مجلس حقوق الانسان للتحقيق في حادث السفينة التركية في تقرير صدر في سبتمبر ايلول الماضي الى ان الحصار ينتهك القانون الدولي. وتقول اللجنة الدولية للصليب الاحمر ان الحصار ينتهك معاهدات جنيف.

وتقول اسرائيل ان حصار غزة اجراء احترازي يستهدف منع وصول اسلحة الى حماس وفصائل فلسطينية اخرى بطريق البحر.

وكانت اللجنة المؤلفة من اربعة اعضاء برئاسة رئيس وزراء نيوزيلندا السابق جيفري بالمر قد خلصت في تقريرها الى ان اسرائيل استخدمت قوة غير متناسبة في التعامل مع ما وصفه "بالمقاومة المنظمة والعنيفة من جانب مجموعة من الركاب."

وخفضت تركيا العلاقات مع اسرائيل على اثر الحادث.   يتبع