إقبال ضخم على التصويت في أول انتخابات "الربيع العربي" بتونس

Sun Oct 23, 2011 8:57pm GMT
 

(لإضافة انتهاء التصويت وتفاصيل)

من طارق عمارة وكريستيان لو

تونس 23 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - تدفق الناخبون التونسيون باعداد ضخمة للإدلاء بأصواتهم في اول انتخابات حرة في بلادهم بعد عشرة اشهر من اشعال بائع الخضر محمد البوعزيزي النار في نفسه في احتجاج اطلق شرارة انتفاضات الربيع العربي.

وفي بعض المناطق اغلقت مراكز الاقتراع رغم وجود صفوف من الناخبين الذين كانوا في انتظار الادلاء بأصواتهم. وقال مسؤولو الانتخابات في منطقة التضامن المحافظة في العاصمة ان نحو 300 شخص ما زالوا يقفون في صف في انتظار الادلاء بأصواتهم سوف يسمح لهم بالتصويت.

وقال احد المسؤولين "اي شخص بالداخل سيسمح له بالادلاء بصوته حتى لو استغرق الامر حتى منتصف الليل."

وتعرض زعيم حزب اسلامي من المتوقع ان يفوز بأكبر عدد من الاصوات لمضايقات خارج مركز اقتراع حيث ردد اشخاص هتافات تصفه بالارهابي مما يعكس التوتر بين الاسلاميين والعلمانيين ويظهر واضحا ايضا في الدول التي اجتاحتها رياح الربيع العربي.

واثار احراق البوعزيزي نفسه مدفوعا بيأسه من الفقر والقمع الحكومي احتجاجات حاشدة اجبرت الرئيس زين العابدين بن علي على الفرار من تونس. وألهمت هذه الاحتجاجات بدورها انتفاضات في مصر وليبيا واليمن وسوريا والبحرين.

ووقف راشد الغنوشي زعيم حزب النهضة الإسلامي الذي من المرجح أن يحصل على أكبر نصيب من الأصوات منتظرا الإدلاء بصوته أمام مركز للاقتراع في حي المنزه 6 بالعاصمة التونسية.

وقال الغنوشي الذي كان برفقة زوجته وابنته المحجبتين إن هذا اليوم هو يوم تاريخي وإن تونس ولدت من جديد. وأضاف أن الربيع العربي ولد اليوم.   يتبع