النيابة العسكرية بمصر توجه تهما لناشطة

Sun Aug 14, 2011 4:39pm GMT
 

من محمد عبد اللاه

القاهرة 14 أغسطس آب (رويترز) - قال محام إن النيابة العسكرية المصرية وجهت اليوم الأحد ثلاث تهم لناشطة بارزة في وقت تتصاعد فيه الاتهامات للمجلس الأعلى للقوات المسلحة على مواقع التواصل الاجتماعي بالعمل ضد أهداف الانتفاضة التي أسقطت الرئيس السابق حسني مبارك.

وقال علي عاطف الذي حضر التحقيق مع أسماء محفوظ "اتهمت بإذاعة أخبار وشائعات كاذبة بطريق العلانية وإهانة هيئة نظامية. التهمة الثانية الترويج والتحريض على استخدام العنف الذي من شأنه تكدير السلام والأمن الاجتماعي. التهمة الثالثة إهانة مؤسسة نظامية."

وأضاف أن المقصود بهيئة نظامية هو المجلس الأعلى للقوات المسلحة الذي يدير شؤون البلاد منذ إسقاط مبارك في فبراير شباط بينما المقصود بمؤسسة نظامية هو الجيش.

وكانت الناشطة في حركة شباب 6 ابريل قالت في اتصال هاتفي خلال برنامج تلفزيوني الشهر الماضي إن المجلس الأعلى للقوات المسلحة تواطأ في هجوم بلطجية على ألوف من المحتجين خلال مشاركتهم في مسيرة اتجهت إلى مقر المجلس في شمال القاهرة.

وقالت عن اثنين من أعضاء المجلس الأعلى للقوات المسلحة إنهما يكذبان.

ونسب إليها أيضا القول عن المجلس العسكري "آه يا مجلس كلاب."

كما نسب إليها القول على موقع تويتر بعد أولى جلسات محاكمة مبارك بتهم تتصل بقتل المتظاهرين واستغلال النفوذ "لو القضاء لم يحصل على حقنا .. محدش يزعل (لا يغضب أحد) لو طلعت جماعات مسلحة بعمل سلسلة اغتيالات طالما مفيش قانون ومفيش قضاء .. محدش يزعل من حاجة."

واعتبرت النيابة العسكرية العبارة ترويجا للعنف وتحريضا عليه.   يتبع