عقيد منشق عن الجيش السوري يلجأ إلى تركيا

Tue Oct 4, 2011 5:00pm GMT
 

من خالد يعقوب عويس

عمان 4 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - لجأ عقيد بالجيش السوري انضم إلى معارضي الرئيس بشار الأسد إلى تركيا اليوم الثلاثاء في خطوة يمكن أن تزيد التوتر بين دمشق وأنقرة.

وأبلغ العقيد رياض الأسعد وكالة الأناضول للأنباء الرسمية أنه كان هدف عملية عسكرية سورية في منطقة الرستن قرب مدينة حمص لكنه تمكن من الفرار.

وتابع الأسعد في مقابلة أجريت معه في اقليم هاتاي بجنوب تركيا "نعيش في مكان آمن في تركيا. أنا ممتن لحكومة تركيا وشعبها. المسؤولون الأتراك اهتموا بأمرنا."

ويوجد في هاتاي نحو سبعة آلاف لاجيء سوري فروا من الحملة العسكرية السورية ضد المحتجين.

وتوقع رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان ان يطيح الشعب السوري بالأسد "إن عاجلا أو آجلا".

ويعتزم اردوغان زيارة هاتاي قريبا ومن المتوقع أن يعلن عن فرض عقوبات على سوريا بعد فشله في إقناع صديقه السابق الأسد بوقف الهجمات على المدنيين وإجراء إصلاحات سياسية عاجلة.

وأعلنت تركيا عن إجراء مناورات عسكرية على مدى تسعة أيام تبدأ غدا الأربعاء في اقليم هاتاي الذي تطالب به سوريا منذ فترة طويلة.

ودعت جماعات سورية معارضة اجتمعت في اسطنبول يوم الأحد الى تحرك دولي لوقف ما يقولون إنه قتل دون تمييز يتعرض له المدنيون على ايدي السلطات لكنها رفضت أي تدخل عسكري على غرار ما حدث في ليبيا.   يتبع