مقتل نشطاء في غارات جوية اسرائيلية على غزة

Thu Aug 25, 2011 12:45am GMT
 

غزة 25 أغسطس اب (رويترز) - قال مسؤولون اسرائيليون وفلسطينيون ان غارات جوية اسرائيلية قتلت خمسة من النشطاء في غزة أحدهما قائد محلي لجماعة الجهاد الاسلامي في قطاع غزة يوم الأربعاء وأصابت سبعة آخرين كانوا أطلقوا صواريخ على اسرائيل رغم هدنة منذ يومين.

وارتفع عدد القتلى في غزة إلى ستة بعدما انتشل مسعفون فلسطينيون جثة رجل عمره 56 عاما قالوا إنه أصيب بقذيفة دبابة إسرائيلية في وقت سابق.

وفي أحدث غارة جوية اسرائيلية قتل شخصان واصيب عشرة بجراح منهم امرأة وأطفال حينما أصيبت منشأة رياضية للجهاد الاسلامي في بيت لاهيا في شمال قطاع غزة.

وقال مسعفون إنه في جنوب قطاع غزة في غارة على انفاق التهريب التي تمتد أسفل حدود غزة مع مصر قتل رجل واصيب اثنان آخران بجروح خطيره وفقد ثلاثة آخرون في الانفاق.

وقال بيان عسكري إسرائيلي ان غارة جوية في وقت سابق استهدفت نشطا في مدينة رفح في قطاع غزة يشتبه في قيامه بتهريب أسلحة وعمليات للنشطاء في سيناء التي تسلل منها مسلحون الى اسرائيل وقتلوا ثمانية اشخاص الأسبوع الماضي.

وقال مسعفون فلسطينيون ان النشط توفي حينما انفجرت سيارته جراء غارة جوية اسرائيلية. واصيب اثنان آخران بجراح.

وقال مسؤولو مستشفى في غزة إن نشطا آخر قتل وأصيب اثنان آخران في غارة إسرائيلية وقعت في وقت لاحق بعد إطلاق مزيد من الصواريخ على إسرائيل. وقال الجيش إن غارة اسرائيلية ثالثة أسفرت عن جرح مسلحين آخرين كانا يحاولان إطلاق صواريخ على اسرائيل.

وقالت متحدثة باسم الجيش إنه جرى تسجيل إطلاق 41 صاروخا من قطاع غزة أثناء اليوم بينها ثلاثة صواريخ اسقطها النظام الاعتراضي الاسرائيلي القبة الحديدية الذي يستهدف المقذوفات التي تتجه نحو مناطق مأهولة.

وقالت مصلحة الاسعاف ماجين دافيد ان طفلا عمره ثلاثة اشهر نقل الى المستشفى مصابا بجروح من شظايا اصيب بها في في احدى الهجمات الصاروخية.   يتبع