حصري-الاتحاد الأوروبي يوافق مبدئيا على حظر واردات النفط الايراني

Wed Jan 4, 2012 9:57pm GMT
 

من يوستينا باولاك وباريسا حافظي

بروكسل/طهران 4 يناير كانون الثاني (رويترز) - قال دبلوماسيون بالاتحاد الاوروبي اليوم الاربعاء ان حكومات الاتحاد توصلت الى اتفاق مبدئي لحظر استيراد النفط الخام الايراني في ضربة قوية لطهران تتوج عقوبات غربية جديدة قبل اشهر من الانتخابات الايرانية.

ويشكل الحظر المتوقع من جانب الاتحاد الاوروبي وقانون الاجراءات المالية الصارمة الذي وقعه الرئيس الامريكي باراك اوباما عشية العام الجديد حملة غربية منسقة لكبح البرنامج النووي الايراني.

وتقول طهران إن أهدافها من برنامجها النووي سلمية فقط لكن الدول الغربية تقول ان تقريرا اصدرته الوكالة الدولية للطاقة الذرية التابعة للأمم المتحدة يشير إلى انها سعت لتصميم قنبلة ذرية. وانهارت المحادثات بين طهران والقوى الكبرى قبل عام.

وذكر دبلوماسيون أن الدول الأوروبية أجرت محادثات بشأن ايران أواخر ديسمبر كانون الاول تم خلالها التخلي عن أي اعتراضات على فرض حظر نفطي خاصة من جانب اليونان التي تواجه ازمة اقتصادية. وتستورد اليونان ثلث احتياجاتها النفطية من ايران كما ان اسبانيا وايطاليا من كبار الدول المستوردة للنفط الايراني.

وقال دبلوماسي بالاتحاد مشترطا عدم الكشف عن اسمه "تم إحراز تقدم كبير بهذا الشأن ... مبدأ حظر النفط تمت الموافقة عليه ولم يعد موضع نقاش الان."

ووصفت فيكتوريا نولاند المتحدثة باسم وزارة الخارجية الامريكية الخطوات الاوروبية بأنها "ذلك النوع من الخطوات الذي نود ان نراه ليس فقط من حلفائنا وشركائنا المقربين في اماكن كأوروبا وانما من الدول في انحاء العالم.

"نعتقد حقا ان هذا يتماشى مع تضييق الخناق على ايران اقتصاديا."

وقال مسؤول بوزارة الخزانة الامريكية ان واشنطن تدعم الاقتراح الاوروبي بفرض حظر على واردات النفط الايراني وانها تعتقد ان هذه الخطوة من شأنها عرقلة عائدات النفط دون الإضرار بأسواق النفط العالمية.   يتبع