4 تشرين الأول أكتوبر 2011 / 21:54 / منذ 6 أعوام

تدهور صحة مدون مصري مضرب عن الطعام

(لإضافة بيان العفو الدولية واقتباسات)

من دينا زايد

القاهرة 4 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قالت أسرة المدون المصري مايكل نبيل ومنظمة لحقوق الإنسان إن حالته الصحية تتدهور بسبب إضراب عن الطعام بدأه في سجنه يوم 23 أغسطس آب.

وحكم على نبيل هذا العام بالسجن ثلاث سنوات أمام محكمة عسكرية لإدانته بنشر أخبار كاذبة عن القوات المسلحة المصرية.

وكان مقررا أن ينظر اليوم الثلاثاء الطعن المقدم منه إلى المحكمة العسكرية العليا لكن الجلسة تأجلت إلى الحادي عشر من أكتوبر تشرين الأول الحالي.

وقال شقيقه مارك إن القاضي قال إن ملف القضية لم يصل إلى المحكمة.

وقال لرويترز ”مايكل لن يعيش للأسبوع القادم ليحضر الجلسة. لا يمكن أن يعيش. أي طبيب سألناه قال لا يمكن لأحد أن يعيش 43 يوما بدون طعام.“

وأضاف أن أسرته تسعى للحصول على تصريح زيارة لمايكل لمحاولة إقناعه بإنهاء الإضراب عن الطعام.

ويعتقد محامي السجين أن التأجيل كان مقصودا.

وقال والده إبراهيم نبيل سند لمنظمة العفو الدولية ”التأجيل مثل حكم بالإعدام ضد مايكل لأنه قال إنه سيوقف شرب الماء إذا لم يطلق سراحه اليوم.“

ووصفت منظمة مراسلون بلا حدود الحقوقية نبيل (25 عاما) بأنه من ”سجناء الضمير“ وقالت إنه يعاني من مشاكل خطيرة في المسالك البولية وفقر الدم (الأنيميا) والجرب.

وذكرت المنظمة أنها كتبت للنيابة العامة في القاهرة طلبا في 26 سبتمبر أيلول لزيارة نبيل في السجن لكنها لم تتلق أي رد. وتقول أسرته إنه يشرب الماء فقط.

وتتصل إدانة نبيل بمقال كتبه على موقع فيسبوك للتواصل الاجتماعي على الإنترنت زعم فيه أن القوات المسلحة المصرية حاولت قمع المتظاهرين الذين أطاحوا بالرئيس السابق حسني مبارك في فبراير شباط.

وألقي القبض على نبيل من منزله بالقاهرة في مارس آذار وحوكم بعد أسبوعين.

وقالت منظمة مراسلون بلا حدود ”هذا الطعن هو آخر فرصة أمام السلطات لتظهر التزامها بحقوق الإنسان والعدالة والديمقراطية. على المحكمة أن تدرك أنه أدين ظلما في محكمة عسكرية بسبب آرائه ومقالاته.“

وقالت منظمة العفو الدولية ومقرها لندن في بيان إن حكام مصر العسكريين يتحملون المسؤولية عن حياة نبيل.

وقالت حسيبة صحراوي نائبة مدير المنظمة للشرق الأوسط وشمال افريقيا ”يبدو أنه لم يتغير شيء منذ ثورة 25 يناير.“

وأضافت ”لا بد أن تعمل السلطات المصرية سريعا من أجل تخفيف الظلم الذي وقع على هذا المدون الذي باتت حياته في خطر بعد سجنه ظلما.“

وتابعت ”يتعين ألا يحال المدنيون إطلاقا إلى المحاكم العسكرية التي تعتبر أساسا غير عادلة نظرا لأنها تحرم المتهمين من ضمانات المحاكمة العادلة ومن بينها ضمانة الاستئناف المناسب“ للحكم.

وقال مارك إن مشاجرات وقعت بين الشرطة العسكرية ومحتجين تجمعوا أمام مقر المحكمة لإدانة سجن شقيقه وإن أحد النشطاء ألقي القبض عليه.

ونقص وزن نبيل كثيرا منذ بدأ الإضراب عن الطعام مطالبا بمعاملة مماثلة للنشطاء الذين صدر عفو عنهم من القضاء العسكري.

م أ ع - أ س (سيس)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below