اجتماع متوقع للمعارضة الليبية مع حلف الاطلسي والاتحاد الأوروبي

Tue Jul 5, 2011 3:01pm GMT
 

بروكسل 5 يوليو تموز (رويترز) - قال دبلوماسيون اليوم الثلاثاء إن من المتوقع ان يزور عدد من قادة المعارضة الليبية بروكسل الاسبوع المقبل لإجراء محادثات مع مسؤولي حلف الاطلسي والاتحاد الأوروبي.

وقال دبلوماسي في الحلف إن من المتوقع ان يلتقي وفد المعارضة الليبية برئاسة محمود جبريل عضو المجلس الوطني الانتقالي بالأمين العام للحلف اندرس فو راسموسن يوم 13 يوليو تموز.

وقال دبلوماسي من الاتحاد الاوروبي انه يتوقع ان يلتقي الوفد ايضا بمسؤولين اوروبيين قد يكون بينهم رئيس المجلس الأوروبي هيرمان فان رومبوي ورئيس المفوضية الاوروبية جوزيه مانويل باروزو.

ورفض مسؤولي الحلف تأكيد نبأ الزيارة الا ان احدهم أشار الى أن رامسوسن اجتمع بممثلين عن المجلس الوطني بضع مرات وانه سيواصل القيام بذلك.

وقال المسؤول "لحلف الأطلسي اتصالات مع المجلس الوطني في إطار جهد دولي موسع لإيجاد حل للأزمة الليبية...لقد عقدت مثل هذه الاجتماعات وستستمر."

والتقى رؤساء مؤسسات في الاتحاد الاوروبي بقادة المعارضة الليبية بضع مرات كما فتح الاتحاد الاوروبي مكتبا في بنغازي معقل المعارضة.

تأتي الزيارة بعد نحو اربعة اشهر من بدء حملة القصف الجوي التي يقوم بها الحلف منذ 31 مارس اذار وفي وقت تزداد فيه التكهنات بأن الحرب قد تكون تتجه الى النهاية.

كانت الحكومة الليبية قالت امس الاثنين انها اجرت محادثات في ايطاليا ومصر والنرويج مع شخصيات رفيعة المستوى في المعارضة الليبية بشأن ايجاد سبيل لإنهاء الصراع لكن مسؤولا حكوميا قال اليوم ان الحكومة لن تتفاوض على مسألة ترك القذافي للسلطة.

واعترفت تسع من بين 27 دولة في الاتحاد الاوربي و12 من بين 28 دولة في حلف الاطلسي بالمجلس الوطني الانتقالي ممثلا للشعب الليبي.

م ع ذ - أ س (سيس)