لصوص الماشية يقتلون 46 شخصا في جنوب السودان

Thu Sep 15, 2011 4:01pm GMT
 

الخرطوم 15 سبتمبر أيلول (رويترز) - قالت السلطات اليوم الخميس ان 46 شخصا على الاقل قتلوا وسرق نحو 5000 بقرة في احدث اعمال عنف قبلي يشهده جنوب السودان الذي حصل على استقلاله مؤخرا.

وحصل جنوب السودان على استقلاه في يوليو تموز بموجب اتفاقية السلام الشامل الموقعة مع الخرطوم عام 2005 والتي انهت عقودا من الحرب الاهلية لكن الدولة المنتجة للنفط تجد صعوبات في انهاء العنف القبلي والتمرد الداخلي اللذين اسفرا عن مقتل نحو ثلاثة الاف شخص هذا العام.

ويهدد هذا العنف بانهيار الدولة الجديدة ومن شأنه ان يهز الاستقرار في دول شرق افريقيا المجاورة.

وقال مسؤولون اليوم الخميس ان شبانا من ولاية واراب هاجموا قرى في ولاية الوحدة المجاورة يوم الاحد الماضي.

وقال جيديون جاتبان وزير الاعلام بولاية الوحدة "هذه كارثة. جاءت جماعة بأسلحة نارية إلى القرى في ماينديت. جاءوا لسرقة الماشية لكنهم قتلوا ايضا نساء واطفال."

واضاف جاتبان ان 40 شخصا آخرين ما زالوا مفقودين.

ويقول محللون ان معدلات سرقة الماشية تتزايد بسبب المغالاة في المهور التي تقدر غالبا بعدد الأبقار.

وتقاتل سبع ميليشيات متمردة على الاقل قوات الحكومة الجديدة في مناطق نائية من جنوب السودان.

وتتهم جوبا الخرطوم بدعم الميليشيات المتمردة عليها وهو ما ينفيه الشمال. ويقول العديد من المتمردين انهم يقاتلون ضد ما يرونه فسادا وتمييزا عرقيا في حكومة الجنوب وهو ما تنكره الحكومة.

ا ج - أ س (من)